اندماج "أفتوفاز" و"كاماز" .. قيد البحث

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/33692/

تعتزم مؤسسة "روس تكنولوجي" الحكومية لإنتاج وتصدير المنتجات التكنولوجية العالية دمج شركتي "افتوفاز" و"كاماز" في شركة واحدة خلال هذا الاسبوع. و تزال الانباء حول هذا الموضوع بين الواقع والشائعات، وتقديم رئيس شركة افتوفاز بوريس اليوشين استقالته من منصبه، تدفع الى ترجيح عملية الدمج.

تعتزم مؤسسة "روس تكنولوجي" الحكومية لإنتاج وتصدير المنتجات التكنولوجية العالية دمج شركتي "افتوفاز" و"كاماز"  في شركة واحدة خلال هذا الاسبوع. و تزال الانباء حول هذا الموضوع بين الواقع والشائعات، وتقديم رئيس شركة افتوفاز بوريس اليوشين استقالته من منصبه، تدفع الى ترجيح عملية الدمج.

عملاق صناعة السيارات الروسي "افتوفاز" ومنتج الشاحنات " كاماز" قد يندمجان في مؤسسة موحدة لصناعة السيارات قريبا، إذ تعتزم مؤسسة "روس تكنولوجي" الروسية الحكومية التي تملك 25% من اسهم افتوفاز ونحو 40% من اسهم كاماز، تعتزم توحيد اصول الشركتين وخلق مجموعة واحدة.
وتكافح افتوفاز العريقة التي تنهار ببطء، من أجل البقاء إثر تراجع انتاجها 60% ومبيعاتها بـ44% إذ فشلت حتى الآن في تعزيز نوعية ومنافسة المنتجات الأجنبية،  على العكس من كاماز التي تحظى بالتقدير والاحترام في مجالها، منافسة بذلك ارقى الطرازات الاجنبية.
وتخطط "روس تكنولوجي" لانشاء شركة استثمارات قابضة لتنفيذ مشاريع واسعة النطاق في قطاع السيارات واجتذاب المستثمرين الاستراتيجيين من بين كبار مصنعي السيارات. وتقوم المؤسسة في الوقت الحالي باجراء دراسة لمعرفة اصول افتوفاز وكاماز، وذلك من اجل توحيد الموارد المالية والتكنولوجية. إلا ان التوصل إلى اتفاق بين مساهمي كاماز وأفتوفاز لابد منه قبل أن تمضي عملية الاندماج قدما والتي قد ترى النور هذا الاسبوع.
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم