إغلاق صناديق الإقتراع في الإنتخابات الرئاسية بأفغانستان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/33442/

أغلقت مراكز الاقتراع في الانتخابات الرئاسية والتشريعية الأفغانية أبوابها بعد تمديد لمدة ساعة واحدة أقرته اللجنة العليا للانتخابات. وذكر مسؤول في لجنة الانتخابات أن الاقبال على التصويت كان ضعيفا جداً، مضيفا أن السبب في ذلك يعود لتهديدات حركة طالبان بشن هجمات على مراكز الاقتراع.

أغلقت مراكز الاقتراع في الانتخابات الرئاسية والتشريعية الأفغانية أبوابها بعد تمديد لمدة ساعة واحدة أقرته اللجنة العليا للانتخابات.

 وذكر مسؤول في لجنة الانتخابات أن الاقبال على التصويت كان ضعيفا جداً، مضيفا أن السبب في ذلك يعود لتهديدات حركة طالبان بشن هجمات على مراكز الاقتراع.

وأدلى الأفغانيون بأصواتهم في 7000 مركز اقتراع فتحت أبوابها صباح يوم الخميس 20 اغسطس/آب  وسط إجراءات أمنية مشددة حيث استنفرت السلطات عشرات الالاف من عناصرها الامنية من اجل انجاح عملية الانتخابات الرئاسية الثانية في البلاد منذ سقوط نظام طالبان.

وكان الرئيس الافغاني حامد كرزاي قد حث الأفغان بعد الإدلاء بصوته على المشاركة في الانتخابات من أجل ضمان استقرار أمن البلد، حيث قال  " إنها الانتخابات الرئاسية والبرلمانية الثانية في بلادنا. أنا واثق من أنها ستجلب الأمن والاستقرار لمصلحة الأمة الأفغانية ،وأنا أطلب من الشعب الخروج والتصويت بكثافة لأن تصويتهم سيجعل أفغانستان بلداً أفضل وأكثر أمناً وسلماً".

جاء ذلك في وقت رفض فيه صحفيون الامتثال لطلب الحكومة الافغانية بعدم نشر أي معلومات حول أعمال العنف التي وعدت حركة طالبان بتنفيذها في يوم الانتخابات .

افغان المهجر يأملون بوفاق وطني ومستقبل زاهر لبلادهم

أعرب رئيس الجالية الأفغانية في موسكو غلام محمد عن أمله الكبير في تحسن الأوضاع في بلاده بعد الانتخابات الرئاسية التي بدأت هذا اليوم 20 أغسطس/آب.

وقال غلام محمد :" نحن نأمل بأن يتحسن الوضع في أفغانستان بعد الانتخابات الرئاسية.. وفي الحقيقة الوضع في البلاد صعب جدا حالياً ، والشعارات التي ينادي بها بعض المرشحين في الإنتخابات ، بمن فيهم حامد كرزاي تعطي أملا بالتوصل الى توافق وطني ومستقبل زاهر في البلاد".

من جهته اعلن الملحق الثقافي في السفارة الأفغانية بطاجيكستان شمس الحق أورينفار  أن 2000 شخص من المواطنين الأفغان المقيمين مؤقتاً في هذا البلد لن يتمكنوا من الادلاء بأصواتهم، والحال عليه بالنسبة لمئات الألاف من المواطنين الأفغان المقيمين مؤقتاً  خارج البلاداً، وذلك لعدم قدرة الحكومة الافغانية على تنظيم مراكز اقتراع في الخارج لاسباب مادية.

ميدانياً:

قال مصدر أمني أفغاني ان مسلحين اثنين لقيا مصرعهما في اشتباك مع قوات الامن الافغانية عندما حاولا التسلل الى احد مراكز الاقتراع ورمي قنبلة في وسط الناخبين.

كما قتل 4 اشخاص بينهم جنديان افغانيان، وذلك اثناء محاولتهما  ابطال مفعول لغم بالقرب من مبنى سكني في مقاطعة قندهار.

وفي وقت سابق قتل صبي وجرح 4 آخرون بعد سقوط أكثر من 20 صاروخاً في مدينة قندهار جنوب أفغانستان، في المقابل ذكر شهود عيان إن تبادلاً لإطلاق النار جرى بين الشرطة الأفغانية ومسلحين يشتبه بأنهم انتحاريون في العاصمة كابل.

وأفاد متحدث بإسم الشرطة الأفغانية أن مسؤلا محليا في الشرطة لقي حتفه ، وفي المقابل قضت القوات الحكومية على  22 من المتشددين  في ولاية بغلان شمال أفغانستان على اثر مواجهات عنيفة بين قوات الأمن وعناصر متشددة تابعة لـ قلب الدين حكمتيار زعيم جماعة "حزبي إسلامي" المتحالف مع حركة طالبان .

مقتل 3 جنود أمريكيين بهجومين منفصلين  في جنوب أفغانستان

أعلنت القوات الأمريكية في أفغانستان مقتل 3 من جنودها في هجومين منفصلين وقعا جنوب البلاد أمس الأربعاء. وأوضح بيان صادر عن تلك القوات أن جنديين أمريكيين قتلا بعد تعرض دوريتهما لهجوم بالأسلحة الرشاشة، بينما قتل الجندي الثالث بسبب ماوصفه البيان بهجوم  معاد. وبهذا ترتفع حصيلة خسائر القوات الامريكية في أفغانستان منذ بداية الشهر الحالي إلى 32 قتيلا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك