عباس يتعهد بإجراء الانتخابات الرئاسية والتشريعية مطلع العام المقبل

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/33275/

أكدت اللجنة المركزية لفتح أن الخيار الوحيد أمام نجاح الحوار الوطني يتمثل في أجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية في موعدها المحدد مطلع العام المقبل. كما أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس عزمه عقد دورة طارئة للمجلس الوطني الفلسطيني لملء شواغر عضوية اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أواخر الشهر الجاري.

أكدت اللجنة المركزية لفتح أن الخيار الوحيد أمام نجاح الحوار الوطني يتمثل في أجراء الانتخابات التشريعية والرئاسية في موعدها المحدد مطلع العام المقبل. كما أعلن الرئيس الفلسطيني محمود عباس عزمه عقد دورة طارئة للمجلس الوطني الفلسطيني لملء شواغر عضوية اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير أواخر الشهر الجاري.
وشدد الرئيس الفلسطيني على التمسك بمواصلة الحوار الفلسطيني، وذلك في خطاب له في بيت لحم عقب الاعلان عن الفائزين بعضوية المجلس الثوري لفتح يوم السبت 15 أغسطس/آب. وأكد عباس أن فتح تسعى لاستئناف الحوار الفلسطيني بالقاهرة وإنجاحه.
وقال عباس: "ندعو الى الحوار ويهمنا انجاحه. وقد دعونا الى الانتخابات التشريعية والرئاسية الديمقراطية. وهو ما يشكل أساسا لعملنا في الحوار القادم بالقاهرة".
هذا واختتمت حركة فتح أعمال مؤتمرها السادس بالإعلان عن نتائج انتخابات المجلس الثوري التي أجرت الأسبوع الماضي.
وقد حصل أعضاء فتح في قطاع غزة على 25% من المقاعد بالمجلس، كما حصلت المرأةعلى 11 مقعدا من أصل 80  والمسيحيون على 4 مقاعد. كما انتخب اوري ديفيس أول عضو يهودي في المجلس الثوري لحركة فتح في تاريخها.

شرطة الحكومة المقالة تشدد الإجراءات الأمنية في غزة
في هذه الأثناء شددت شرطة الحكومة المقالة إجراءاتها الأمنية في قطاع غزة بعد أحداث مدينة رفح التي قتل فيها زعيم جماعة جند أنصار الله و 27 شخصا من أتباعه.
وأفادت مصادر فلسطينية  أن الشرطة المقالة منعت الصحفيين من الوصول إلى مكان الأحداث في رفح وفرضت طوقا أمنيا على المنطقة، فيما اتهمت وزارة داخلية الحكومة المقالة الاجهزة الأمنية في الضفة الغربية بالوقوف وراء جماعة جند أنصار الله في غزة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية