إيران تقترح حظرا ملزما يمنع استهداف المنشآت النووية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/33254/

أعلن مندوب إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي أصغر سلطانية أن بلاده ستقترح حظر الهجمات العسكرية على المنشآت النووية، وذلك خلال اجتماع الوكالة الدولية للطاقة الذرية الشهر المقبل.

أعلن مندوب إيران لدى الوكالة الدولية للطاقة الذرية علي أصغر سلطانية أن بلاده ستقترح حظر الهجمات العسكرية على المنشآت النووية، وذلك خلال اجتماع الوكالة الدولية للطاقة الذرية الشهر المقبل.
تستخدم طهران جميع الوسائل لتأمين منشآتها النووية، بما في ذلك محاولة توفير مظلة قانونية دولية ضد التهديدات الامريكية والاسرائيلية.
ورغم حظر المادة الخامسة عشرة للبروتوكول الاضافي الملحق باتفاقيات جنيف الموقعة في الثاني عشر من أغسطس/ آب عام 1949 استهداف المحطات النووية إلا أن طهران تبحث عن قانون ملزم بسبب وجود سابقتين لاسرائيل في هذا المجال. الأولى عام 1981 أثناء قيامها بتدمير المفاعل النووي العراقي المعروف ياسم أوزيراك أو مفاعل تموز. والثانية عام 2007 عندما قامت بضرب منشأة سورية يشتبه في كونها مفاعلا نوويا قيد الانشاء.
ولذلك تسعى إيران بحسب مندوبها لدى وكالة الطاقة الذرية إلى استصدار قانون يمنع تهديد أو استهداف جميع المنشآت النووية أثناء تشييدها وتشغيلها عوضاً عن قرار الوكالة الدولية للطاقة الذرية الصادر في عام 1990 الذي يحظر القيام بأي هجوم مسلح على المنشآت النووية السلمية. 
لا تخفي اسرائيل رفضها جملة وتفصيلا للبرنامج النووي الايراني الذي تعده خطرا على وجودها. ولا تالوا جهدا في التحريض ضده، بل والتهديد بتدميره عبر سيناريوهات اعتادت على تسريبها عبر وسائل الاعلام.

كما أن الولايات المتحدة بدورها تشاطر اسرائيل المخاوف ذاتها إلا أنها لا تزال تفضل الخيار الدبلوماسي من خلال عرضها اجراء مفاوضات مباشرة مع ايران. رغم ما أبدته في الفترة الأخيرة من نفاد صبر مما تعتقد أنه مماطلة إيرانية في الاستجابة لمبادرتها باجراء مفاوضات حول برنامجها النووي، ناهيك عن شكوكها حول أهدافه المعلنة.
وفي هذا السياق ألمح نائب الرئيس الأمريكي جو بايدن إلى أن بلاده لن تمنع اسرائيل من مهاجمة إيران إذا قررت اللجوء إلى الخيار العسكري.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك