النقش على عظام الحيوانات.. فنون تميز ماغادان الروسية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/33153/

يعتبر النقش على عظام الحيوانات من الفنون التقليدية لشعوب الشمال الروسي الأصلية التي تشتهر بمهارتها في الصيد. ورغم أن أبناء الشمال غيروا نمط حياتهم منذ عقود، إلا أن فن أجدادهم لا يزال حيا في مقاطعة ماغادان.

يعتبر النقش على عظام الحيوانات من الفنون التقليدية لشعوب الشمال الروسي الأصلية التي تشتهر بمهارتها في الصيد. ورغم أن أبناء الشمال غيروا نمط حياتهم منذ عقود، إلا أن فن أجدادهم لا يزال حيا في مقاطعة ماغادان.

وتتميز مقاطعة ماغادان بطبيعتها القاسية والفاتنة في آن معا. وكانت هذه الأراضي النائية من الشرق الأقصى ميدانا لتنقل قبائل الشعوب الشمالية الرحل مثل شعوب التشوكشا والإفين والكورياك، الذين برعوا في الصيد وتربية الأيائل، وأجادوا الحرف التقليدية كالنقش على عظام الحيوانات المحلية مثل حيوانات الماموث والأيائل والفقم والدببة وغيرها.

وتنحدر الفنانة ناتاليا كيفيفنا من شعب الكورياك . وقد فتحت ناتاليا منذ بضعة أعوام ورشة صغيرة في مدينة ماغادان، لصنع التحف الفنية وفق النماذج التقليدية لأسلافهم.

ويفضل البعض من فناني تلك البلاد اختيار المواضيع الفلكلورية في نقوشهم الفنية، وعلى رأسها صيد الحيوانات.

ويقول هؤلاء الفنانون عن أنفسهم أنهم مثل نجار بابه مخلع، لأن هذه التحف الفنية لا تزين منازلهم، وذلك بسبب غلاء المواد الخام، حيث تبلغ في بعض الأحيان 600 يورو لكل كيلوغرام. لكن المهم أن مصنوعاتهم الفاخرة تبهج عيون الملايين ليس فقط في روسيا ولكن في دول أخرى.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)