خفايا الحرب الاعلامية في أثناء العدوان على أوسيتيا الجنوبية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/32956/

بعد مرور عام على الحرب التي شنتها جورجيا ضد اوسيتيا الجنوبية بدأت تتكشف حقيقة الاعلام الغربي الذي تميز بدعمه الكامل لجورجيا حيث اكتفى البعض بنقل ما ينشره اعلام تبليسي في حين تم تجاهل صورِ المجازر التي وقعت في تسخينفال عاصمة اوسيتيا الجنوبية.

بعد مرور عام على الحرب التي شنتها جورجيا ضد اوسيتيا الجنوبية بدأت تتكشف حقيقة الاعلام الغربي الذي تميز بدعمه الكامل لجورجيا، حيث اكتفى البعض بنقل ما ينشره اعلام تبليسي في حين تم تجاهل صورِ المجازر التي وقعت في تسخينفال عاصمة اوسيتيا الجنوبية.
وساقت الحرب في القوقاز الدليل مجددا على ان الحرب الإعلامية يمكن ان تتحول الى وسيلة استراتيجية بحد ذاتها. ففي اليوم الثاني من العدوان الذي بدأته جورجيا على اوسيتيا الجنوبية في 8 اغسطس/آب الماضي شرعت وسائل الإعلام الغربية بتأجيج هستيريا مبيتة ضد روسيا. ولم تتورع بعض الفضائيات الغربية عن التزوير المفضوح لوقائع الحرب، وبالمناسبة، فإن معظم الخبراء يجمعون على ان الحرب الإعلامية ضد روسيا كان مخططٌا لها بمهارة وبمهنية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)