اقوال الصحف الروسية ليوم 7 أغسطس/آب

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/32909/

صحيفة "غازيتا" تتحدث عن حوادث الطرق في روسيا. فتقول إنها تسببت بمصرع ما يزيد عن ثلاثِمئةِ شخص في الأيام الخمسة الأولى من الشهر الحالي. وتضيف الصحيفة أن عدد قتلى حوادثِ السير في النصف الأول من العام الجاري تجاوز الأحدَ عشرَ ألفاً... وبهذا الخصوص أعلن الرئيس دميتري مدفيديف أن السلامة الطرقية ستكون الموضوعَ الأساسيْ لاجتماعٍ تعقده هيئة رئاسةِ مجلسِ الدولة قريباً. وجاء إعلانهُ هذا أثناء اجتماعه بالأعضاء الدائمين في مجلس الأمن القومي وعددٍ من الوزراء ورجال القانون. وجاء في المقال أن الرئيس مدفيديف انتقد أداء شرطةِ المرور ومدارسِ تعليمِ قيادة السيارات. وأشار إلى أن هذه المدارس تمنح شهاداتٍ شكلية مقابل الرشوة، بينما تكتفي شرطة المرور بمعاقبة المخالفين، بدلاً من الحيلولة دون وقوع المخالفات. هذا وقد بادر عدد من الوزراء بعيد الاجتماع بطرح مجموعةٍ من المقترحات. فمن جانبه اقترح وزير الطوارئ سيرغي شويغو إنشاء مراكزِ مناوبةٍ لمروحيات الإنقاذ بالقرب من الطرقِ السريعة والأكثرِ خطورة. أما المحامي أناتولي كوتشيرينا فيرى أن النتيجةَ الأهم التي ستسفر عنها المناقشات تتلخص بتعديل قانون السير، وخاصةً ما يتعلق برعونة السائقين. ويتوقع المحامي مزيداً من الصرامة بحق من يقود السيارة وهو في حالة سكر. بحيث تسحب رخصة القيادة منه مدى الحياة، في حال تكراره المخالفة.

صحيفة "روسيسكايا غازيتا" تعلق على زيارة رئيس الوزراء الروسي إلى تركيا، فتقول إنها زيارة غنيةٌ بنتائجها على الرغم من قُصر مدتها. وتوضح الصحيفة أن أنقرة وافقت على مرور أنبوب الغاز "السيل الجنوبي" بمياهها الإقليمية. وبذلك أصبح بوسع الخبراءِ الروس الشروعُ بدراسةِ قاعِ البحر الأسود، حيث من المفترض مد الأنبوب. وجدير بالذكر أن هذا المشروع مخصص لنقل الغاز من مدينة نوفوروسيسك في جنوبِ روسيا عبر البحر الأسود إلى كلٍ من إيطاليا والنمسا. وتقضي الخطةُ الموضوعة بأن يبدأ ضخ الغازِ عبره بحلول عام 2013. وجاء في المقال أن تنفيذ مشروعِ السيل الجنوبي سيقلل من اعتماد المصدرينَ والمستوردين على دول العبور،ْ وخاصةً أوكرانيا. من ناحيةٍ أخرى يلفت الكاتب إلى أن ملكية الشركة المشرفة على تنفيذ الخط تعود بالتساوي إلى "غازبروم" الروسية وإيني الإيطالية. وهذا ما يفسر انضمام رئيسِ الحكومةِ الإيطالية بيرلسكوني إلى المباحثات بين بوتين وأردوغان. وإلى ذلك تناول الجانبان الروسي والتركي موضوع التعاون في مجال الطاقة النووية، كما ناقشا إمكانية بناءِ محطةٍ كهرذريةٍ في تركيا بمساعدة الخبراء الروس. ومن المشاريع الأخرى التي تم بحثها أنبوب "السيل الأزرق - اثنان"  وخط نقل النفط "سمسون جيهان"، وكذلك إنشاء خزانٍ للغاز تحت قاعِ بحيرةِ توز التركية... ويخلص الكاتب إلى أن روسيا تحتل المرتبة الأولى في قائمة شركاء تركيا، مما يدل على ازدهار العلاقات الروسية التركية في هذه المرحلة.

صحيفة "نيزافيسيمايا غازيتا" ترصد تداعيات الأزمة المالية وهبوطِ سعرِ الروبل على الرواتب الروسية. ولهذا الغرض تستعين بمعطياتِ آخرِ تقريرٍ أصدرته وكالة الإحصاءِ الأوروبية "يوروستات". وتقول الصحيفة إن التقرير يصنف دول الاتحاد ضمن ثلاث مجموعات. تضم الأولى الدول الغنية، حيث الحد الأدنى للأجور 800 يورو شهرياً. أما المجموعة الثانية فتتألف من الدول التي يتراوح فيها هذا المؤشر بين 400 و 800 يورو. هذا وتتألف المجموعة الثالثة من الدول الأوروبية التي لا يزيد فيها عن 400 يورو شهرياً. وجاء في المقال أن الحد الأدنى للأجور في روسيا أصبح أقل من مثيله في أكثرِ دولِ الاتحاد الأوروبي فقراً. ويضيف الكاتب أن المدنَ والمناطقَ الروسيةَ الميسورة تتفوق قليلاً في هذا المجال على ما يعادل 97 يورو في الشهر. ويؤكد الخبراء أن البلاد لن تتمكن في السنوات القليلةِ المقبلة من اللَحاق حتى بالبلدانِ الأفقر في الاتحاد الأوروبي.

صحيفة "إزفيستيا" تكتب عن خطوةٍ جديدة لتحديث سلاح الجو الروسي. فتقول إن طائراتٍ من أطرزةٍ مطورة ستدخل الخدمة هذا العام. وتنقل الصحيفة عن قائد القوات الجوية الروسية الجنرال ألكسندر زيلين أن هذه الطائرات تتمتع بمواصفاتٍ جديدةٍ نوعياً. كما ستدخل الخدمة طائراتُ استطلاعٍ ْ مصممةٌ للتحليق في الطبقة الجوية العليا، أي على ارتفاعاتٍ ْ تتعذر إصابتها على أنظمة دفاع العدو. ويضيف الجنرال زيلين أن دروس حربِ العامِ الماضي في أوسيتيا الجنوبية تدفع باتجاهِ تحديث سلاح الجو الروسي. وفي هذا السياق سيتم التخلي نهائياً عن طائرة "سوخوي- 24 " ْ لتحل محلها طائرة "سوخوي-  34" القاذفة المقاتلة. وتعيد الصحيفة إلى الأذهان أن "سوخوي - 24 " دخلت الخدمة أواسط السبعينات من القرن الماضي، وتعتبر من أفضل القاذفاتِ التكتيكية حتى الآن. غير أن "سوخوي - 34 " أكثرُ تطوراً منها وتنفذ مهامها كقاذفةٍ ومقاتلةٍ في الوقت نفسه. وأضاف زيلين أن سلاح الجو الروسي سيستلم طائراتٍ متعددةِ الأهداف من طراز "سوخوي- 35 إس" و "ميغ -  35 إس". وأشار الجنرال إلى أن هذه الطائرات تعتبر وسيطةً بين الجيلين الرابع والخامس. ولكنها أقربُ إلى مقاتلاتِ الجيلِ الخامس من حيث المواصفات الفنية. أما طائرات "سوخوي" من الجيل الخامس فيُتوقع دخولها الخدمة في العام 2015. وبحلول العام 2020 ستشِكل الطائرات الحديثة والمطورة ما لايقل عن 70% من مجمل سلاح الجو الروسي.

صحيفة "فريميا نوفوستيه" تنشر مقالاً عن اجتماعٍ حاشد في مدينة تولياتي ضم حوالي 2000 من عمال مصنع سيارات "لادا" المعروف بأفتوفاز. تشير الصحيفة إلى أن إحدى النَقاباتِ المستقلة دعت إلى هذا الاجتماع، احتجاجاً على تعليق العملِ في المصنع خلال الشهر الحالي. كما أن العمال أعلنوا رفضهم خطةَ الإدارة الراميةَ إلى تقليص عددِ ساعاتِ العملِ إلى النصف اعتبارا من شهر شباط / فبراير القادم. وأجمع المحتجون على توجيه عريضةٍ إلى الرئيس دميتري مدفيديف تتضمن اثني عشر مطلباً. ومن أهم هذه المطالب تأميم مصنع أفتوفاز ومنعُ خصخصته في المستقبل وفرض رقابةٍ عماليةٍ على نشاطاته المالية. وبالإضافة إلى ذلك يطالب هؤلاء بتشكيل لجنةٍ من الهيئة العامةِ للرقابةِ المالية للتحقيق بشرعية مداخيلِ المدراء. ويقترح العمال إعادة أموالِ المدراء إلى خزينة المصنع إذا ثبُت أنها غير شرعية. ويشير المقال إلى أنباءٍ ترددت عن نية إدارةِ المصنع تسريحَ حوالي ربع العاملين فيه، الأمر الذي دفع رئيس مجلسِ الاتحاد سيرغي ميرونوف الى توجيه انتقادً لاذع لإدارة أفتوفاز، وطالب بإطلاع العاملين على خطط إعادةِ هيكلةِ المصنع، وكذلك بتأمين عملٍ لمن سيفقد وظيفته.

صحيفة "كمسمولسكايا برافدا" تنشر مقالاً عن إبحار الغواصات الروسية بالقرب من الشواطئ الأمريكية. جاء في الصحيفة أن هذا الحدث أثار مخاوف واشنطن. ويشير الكاتب إلى أن هذه المهمة تأتي بعد 18 عاماً من غياب أسطولي روسيا البحري والجوي عن الأضواء. وها هي استخبارات البنتاغون تكتشف الأسبوع الماضي غواصةً نوويةً روسية على بعد 200 ميلٍ فقط من ساحل الولايات المتحدة، أي ليس بعيداً عن مياهها الإقليمية. كما تم اكتشاف غواصةٍ روسيةٍ أخرى سرعان ما اختفت عن أجهزة الرصد الأمريكية. وربما تكون اتجهت نحو كوبا أو نحو الشمال كما يعتقد الأمريكيون. وتضيف الصحيفة أن هذه الأخبار كانت موضوعاً لتعليقات بعضِ كبارِ العسكريينَ الروس. يقول أميرال من القيادة العامة للقوات البحرية الروسية إن الأمريكيين أصيبوا بالذُعر ولم يتمكنوا من تحديد وجهةِ الغواصة. ولا يستبعد الأميرال أن يكون ارتباك الأمريكيين عائداً لعجزهم عن التقاط صوتِ عنَفات الغواصة. ومن المحتملِ أيضاً أن قائد الغواصة قام بمناوراتٍ خدعت الأمريكيين. وجاء في المقال أن كبار ضباطِ البحريةِ الروسية يبتسمون عند قراءة أخبارِ الصحافةِ الأمريكية، والتي تؤكد أن الغواصات لم تقترب من الولايات المتحدة بهذا الشكل منذ الحرب الباردة. ويقول مصدر في قيادة القوات البحرية الروسية إن غواصاتها النووية لم تتوقف عن الإبحار باتجاه الشواطئ الأمريكية. وإذا لم يتمكن اليانكي من اكتشافها، فتلك مشكلته وليست مشكلتَها.

أقوال الصحف الروسية حول الاحداث الاقتصادية العالمية والمحلية

صحيفة "ار بي كا ديلي" كتبت مقالا حول تقريرٍ لمؤسسة "ميريل لينش" الذي اعلنت فيه نهايةَ مرحلةِ الركود في روسيا، وان الاقتصادَ الروسيَ عاود نشاطهُ، لكن بمستوى اقلَ مما كان عليه قبل الازمة. واشار التقرير الى ان الجهود التي بذلتها الحكومة لاستئناف الاقراضِ المصرفي غيرُ كافيةٍ، لذلك سيكون خروج روسيا من الازمةِ بارتفاعِ اسعار النفط الذي سينعشُ قطاعاتِ الاقتصادِ الحقيقية وعندئذ فقط تبدأ عمليات الاقراض.
صحيفة "كوميرسانت" كتبت في مقالٍ بعنوان "النفط  يحسنُ بياناتِ التجارةِ الخارجية" حيث اشارت الصحيفةُ الى ان حجمَ التجارةِ الخارجيةِ لروسيا انخفض باكثرَ من 45% . غيرَ ان ارتفاعَ اسعارِ المواد الخام في يونيو/حزيران خفف من حدةِ التباطؤ في حجم الصادرات على خلفيةِ تقليص الاستيراد، مما ادى الى رفعِ الفائض التجاري.

صحيفة "فيدومستي" اليومية كتبت مقالا بعنوان "قوةٌ جديدة" تناولت فيه توقيعَ الحكومتين الروسية والتركية على اتفاقياتٍ في قطاعات النفط والغاز والطاقةِ النووية، مما يعزز من مكانة البلدين في اسواقِ الطاقةِ العالمية، واضافت الصحيفة ان تركيا وقعت على اتفاقيةِ مشروعِ السيل الجنوبي لنقل الغاز، وكذلك  على مد خطِ انابيبِ سمسون- جيهان للنفط.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)