أوبرا "ترافياتا" الخالدة.. استمتاع في استماع

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/32874/

انتهت الاسبوع الماضي فعاليات مهرجان الاوبرا الكلاسيكية الثاني، الذي أقيم في مسرح ستانيسلافسكي ونيميروفيتش - دانتشينكو الموسيقي، وذلك في ختام الموسم التسعين للمسرح. وكانت اوبرا "ترافياتا" الشهيرة أحد ابرز العروض فيه.

انتهت الاسبوع الماضي فعاليات مهرجان الاوبرا الكلاسيكية الثاني، الذي أقيم في مسرح ستانيسلافسكي ونيميروفيتش - دانتشينكو الموسيقي، وذلك في ختام الموسم التسعين للمسرح. وكانت اوبرا "ترافياتا" الشهيرة أحد ابرز العروض فيه.
"لنرفع عاليا كأس الفرح وننهل منه بنهم، لتصيد لحظات البهجة.. ما دامت الحياة توفرها.." - هذا ما تدعو اليه الاغنية الشهيرة من اوبرا "لا ترافياتا" للمؤلف الايطالي جوزيبي فيردي. إنها أحدى أعظم القصص الروائية التي تتناول موضوع الحب الحقيقي وقيمة السعادة الزائلة والتقلبات النفسية المعتمة وراء الرونق الظاهر.
اوبرا "لا ترافياتا" او "الضالة" مستوحاة من رواية ألكسندر ديوما الابن "غادة الكاميليا" التي ألفها الكاتب استنادا الى قصة حبه الدرامية.
وتروي الاوبرا قصة سيدة المجتمع المخملي فيوليتا المصابة بمرض السل، التي تلتقي ذات مرة وسط ضجيج عيشها الرتيب الشاب /ألفريد/ الذي يكن لها حبا طاهرا، وتنوي تغيير نمط حياتها من أجله. لكنها تضطر فيما بعد الى التخلي عن عشيقها، دون أن يعرف سببا لذلك، وفي سورة غضب يهينها امام الجميع، ليندم على هذا التصرف بشدة. لكنه يتأخر كثيرا لان فيوليتا تفارق الحياة.
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور
 
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية