جماعة يهودية تعتبر الصهيونية وإسرائيل خطرا على دينها

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/32558/

تعتبر جماعة "ناطوري كارتا" أو "حراس المدينة" من أكبر الجماعات اليهودية الدولية التي تعادي دولة اسرائيل والحركات الصهيونية وتطالب بإقامة دولة فلسطينية على جميع الأراضي الاسرائيلية والفلسطينية.

تعتبر جماعة "ناطوري كارتا" أو "حراس المدينة" من أكبر الجماعات اليهودية الدولية التي تعادي دولة اسرائيل والحركات الصهيونية وتطالب بإقامة دولة فلسطينية على جميع الأراضي الاسرائيلية والفلسطينية.
ويقول رابي مئير رئيس جماعة "ناطوري كارتا" في القدس: "نامل ان تقام الدولة الفلسطينية على كل أراضي فلسطين ونحن على استعداد للعيش تحت الحكم الفلسطيني. عشنا سابقا مع الشعب الفسطيني قبل قيام الدولة جنبا الى جنب بهدوء.  كما ويجب ان تزال الصهيونية عن الخارطة بأسرع وقت ممكن ونحن قريبون من هذا".
وتعتبر جماعة "ناطوري كارتا" من أكبر الجماعات اليهودية الدولية التي بقت على عدائها لإسرائيل والحركات الصهيونية، وترى هذه الجماعة التي تأسست عام 1935 أن الصهيونية هي أخطر المؤامرات الشيطانية ضد اليهودية وأن إسرائيل دولة غير مشروعة.
ويؤكد أعضاء الجماعة أنه يحظر على اليهود إقامة حكومة خاصة بهم، لأنهم طردوا من أراضيهم بسبب خطاياهم، فكان عقابهم من الله هو ان يعيشوا بين الامم وتقبل الحكم الواقع عليهم.
 ولجماعة "ناطوري كارتا" نمطهم الاجتماعي والاقتصادي الخاص بهم ويقع مقرهم الرئيسي في نيويورك بالولايات المتحدة الأميركية، كما توجد لهم تجمعات رئيسية أخرى في تل أبيب والقدس وبريطانيا واوستراليا ودول أخرى عديدة. وقد أرسلوا إلى الأمم المتحدة عام 1948 رسالة احتجاج يعلنون فيها رفضهم قيام إسرائيل،
ويقدر عدد أتباع "ناطوري كارتا" في اسرائيل بأقل من ألفي شخص  وهم يتواجدون في مدينة القدس خاصة في حي "ميا شياريم" (مائة باب) الذي يعتبر معقلهم الرئيسي. ووجودهم في القدس ليس بالهين خاصة لما يحملونه من أراء ومعتقدات وهم لا يتمتعون بالحقوق بسبب رفضهم لدولة اسرائيل.
المزيد من التفاصيل في التقرير المصور
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)