الحزب الشيوعي يخسر الأغلبية في البرلمان المولدافي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/32552/

أظهرت النتائج الأولية للانتخابات المولدافية تقدم الأحزاب المعارضة بعد فرز 99.8 % من اصوات الناخبين. وحسب النتائج جاء الحزب الشيوعي الحاكم في المركز الأول، الا أن حصوله على 44.76% من الأصوات لن يسمح له بتشكيل الأغلبية في البرلمان وانتخاب رئيس جديد للجمهورية.

أظهرت النتائج الأولية للانتخابات المولدافية تقدم الأحزاب المعارضة بعد فرز 99.8 % من اصوات الناخبين.وحسب النتائج جاء الحزب الشيوعي الحاكم في المركز الأول، الا أن حصوله على 44.76% من الأصوات لن يسمح له بتشكيل الأغلبية في البرلمان وانتخاب رئيس جديد للجمهورية. وجاء في المركز الثاني الحزب الليبرالي الديمقراطي - 16.55 % ، واعقبه الحزب الليبرالي-14.61 % والحزب الديمقراطي - 12.55 %. وجاء في المركز الأخير  حلف "مولدافيا لنا" الذي حصل على 7.35% من أصوات الناخبين.

ومن المتوقع أن تحصل المعارضة على 53 مقعدا في البرلمان المتكون من 101 نائب، الا أن القانون يتطلب لانتخاب رئيس الجمهورية حصوله على ما لا يقل عن 61 صوتا من أعضاء البرلمان. وهذا يعني أن البرلمان المولدافي الجديد سيكون عاجزا عن انتخاب رئيس جديد للبلاد مثل البرلمان السابق الذي تم حله بعد فشله مرتين في انجاز هذه المهمة.

وجرت الانتخابات البرلمانية في مولدافيا يوم الأربعاء 29 يوليو/تموز. وهي ثاني انتخابات نيابية تجري في مولدافيا منذ أبريل/نيسان الماضي. وتجدر الإشارة الى أن المعارضة اتهمت الحزب الحاكم بتزوير نتائج الانتخابات السابقة ، ودعت مؤيديها للخروج الى الشوارع. لكن الاحتجاجات السلمية سرعان ما تحولت الى اشتباكات مع قوات الامن الحكومية وأعمال شغب وتخريب.

هذا وأعرب الحزب الشيوعي الحاكم في مولدافيا عن رغبته في تشكيل ائتلاف برلماني موسع مع المعارضة من أجل إعادة الاستقرار إلى البلاد. من جهتها أعلنت أربعة أحزاب مولدافية موالية للغرب عزمها تشكيل ائتلاف فيما بينها من دون الشيوعيين..

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)