أسطول البحر الأسود على الخط الأمامي للمواجهة

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/32357/

قامت مدينة سيفاستوبل البطلة، وهي أحد رموز العظمة البحرية الروسية قبل أكثر من قرنين من الزمن. وفي عهد خورشوف اتخذت القيادة السوفيتية قرارا بضم شبه جزيرة القرم مع هذه المدينة المجيدة الى أوكرانيا.

تحتفل روسيا في 26 يوليو/تموز  بيوم اسطولها البحري. ويعد أسطول البحر الاسود واحدا من أهم مكونات القوة البحرية الروسية.
قامت مدينة سيفاستوبل البطلة، وهي أحد رموز العظمة البحرية الروسية قبل أكثر من قرنين من الزمن بفضل اسطول البحر الاسود الروسي. في البداية كان الاسطول، ومن ثم المدينة. في سيفاستوبل شواهد  عديدة على مآثر صمود أهلها والملاحم التي سجلها الاسطول. سيفاستوبل اليوم أيضا على خط المواجهة الامامي، بعد أن أصبحت أوكرانيا دولة مستقلة، ومالكة لشبه جزيرة القرم بالكامل.
 انعكست مشقة الاخوة السلافية بين روسيا وأوكرانيا على حاضر الاسطول، وربما مستقبله ايضا. تستفز السلطات الاوكرانية الحالية روسيا بين الحين والاخر وتتوعد بانهاء عقد استئجار قواعد اسطول البحر الاسود الروسي بعد عام 2017.
هكذا شاءت الاقدار، وبالاحرى القرار القصير النظر الذي اتخذته القيادة السوفيتية في عهد نيكيتا خروشوف بضم شبه جزيرة القرم الى أوكرانيا. وما ان انهار الاتحاد السوفيتي حتى اصبحت مدينة الامجاد البحرية الروسية سيفاستوبل جزءا من الجارة اوكرانيا التي تبتعد أكثر فاكثر عن شقيقة الرحم، وتقترب من الغرب بكل ما يترتب على ذلك من تهديدات جيوسياسية لروسيا.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)