المالكي: اتصالات الادارة الأميركية مع بعض الجماعات المسلحة في العراق لن تكون على حساب دماء الأبرياء

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/32328/

أكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بعد لقائه وزيرة الخارجية الأمريكية هيلاري كلينتون يوم 24 يوليو/تموز في واشنطن، أكد أن اتصالات الادارة الأميركية مع بعض الجماعات المسلحة في العراق لن تكون على حساب دماء الأبرياء وفق تعبيره. كما شدد المالكي على أن العلاقات مع واشنطن تتطور في مختلف المجالات.

أكد رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي بعد لقائه وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون يوم 24 يوليو/تموز في واشنطن، أكد أن اتصالات الادارة الأميركية مع بعض الجماعات المسلحة في العراق لن تكون على حساب دماء الأبرياء وفق تعبيره. كما شدد المالكي على أن العلاقات مع واشنطن تتطور في مختلف المجالات.
ويسعى رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي خلال زيارته الى الولايات المتحدة الى الانتقال بالعلاقات الثنائية بين البلدين من جانبها الامني والعسكري، الى تطبيع يشمل كافة المجالات، خاصة الاستثمارية والإقتصادية. هذا ما أكد عليه المالكي خلال لقائه وزيرة الخارجية الامريكية هيلاري كلينتون في واشنطن.

وترأس المالكي وكلينتون اجتماع لجنة التنسيق العليا بين بغداد وواشنطن لتنفيذ اتفاقية الاطار الاستراتيجي. من جانبها اعلنت كلينتون عن منح العراق 100 مليون دولار لمساعدة المهاجرين من العودة الى بلادهم وعن عقد قمة الاستثمار الامريكي العراقي في تشرين الاول المقبل في العاصمة الامريكية.
و قالت كلينتون  "نواصل العمل سويا من أجل تحقيق أهداف محددة خاصة بالعراق.. أن يكون هذا البلد مستقلا ويتمتع بالسيادة.. اليوم عقدنا الاجتماع الثاني للجنة العليا التنسيقية بيننا وبين العراق والهدف من هذه الاجتماعات أن نؤسس لعلاقة بين البلدين بأمور تتعدى العلاقات الأمنية.. نحن نتطلع إلى بناء علاقات خاصة تتعلق ببناء الطاقة البشرية وجهود دبلوماسية والقطاعات الأخرى.. ونعمل سويا من أجل أن يلعب العراق دورا رئيسا في عمليات البناء داخليا أو اقليميا.".
وتحمل زيارة المالكي الى واشنطن اهمية خاصة، فهو أجرى اول لقاء في البيت الأبيض مع الرئيس الامريكي باراك اوباما، وهو أول لقاء بعد انسحاب القوات الامريكية من المدن  العراق، الامر الذي يكسب هذه الزيارة بعدا اضافيا قال مراقبون إنه يساهم في تشجيع الاستثمار الاجنبي في العراق. المالكي وعلى مدى اسبوع في واشنطن، يعقد لقاءات متواصلة مع اركان الادارة الامريكية ومنهم وزير الخزانة تيموثي غايتنر.. 
ولا تقتصر الزيارة على اللقاءات السياسية والاقتصادية، فمن المتوقع ان يزور المالكي مدافن آرلنجتون الوطنية ليقدم الاحترام لأكثر من 4 آلاف و300 جندي امريكي قتلوا في العراق منذ عام 2003.

المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية