روسيا ستفرض عقوبات ضد مؤسسات أمريكية في حال قيامها ببيع اسلحة إلى جورجيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/32313/

صرح مندوب روسيا الدائم لدى حلف الناتو دميتري روغوزين في 24 يوليو/تموز أن روسيا ستقوم بفرض عقوبات ضد المؤسسات الأمريكية في حال قيامها ببيع الأسلحة إلى جورجيا.

صرح مندوب روسيا الدائم لدى حلف الناتو دميتري روغوزين في 24 يوليو/تموز أن روسيا ستقوم بفرض عقوبات ضد المؤسسات الأمريكية في حال قيامها ببيع الأسلحة إلى جورجيا.

وقال روغوزين: "لقد قام الرئيس الروسي بإصدار مرسوم يقضي بأن تقوم روسيا بفرض عقوبات بحق المؤسسات الأجنبية التي تقوم بتسليح جورجيا".

وتعليقا على تصريحات روغوزين أفاد سفير الولايات المتحدة لدى روسيا جون بيرلي أن بلاده تعتزم الإستمرار في التعاون العسكري مع جورجيا. وقال بيرلي "إنه لدينا حاليا، وسيستمر في المستقل أيضا، تعاون عسكري مع جورجيا، لكن هذا التعاون لا يشمل إمدادات التقنيات الثقيلة إلى تبليسي". وأضاف "أن التعاون يشمل إعداد وتدريب الجيش الجورجي للمشاركة في مهماتنا المشتركة بأفغانستان، حيث تقوم روسيا، بالمناسبة، بدعم الناتو".

من جانبه صرح وزير الدفاع الجورجي دافيد سيخاروليدزه أن تبليسي تعلق أهمية كبيرة على التعاون العسكري مع واشنطن، مضيفا "أن هذا التعاون منصوص عليه في لائحة الشراكة والتعاون بين البلدين التي تم توقيعها في يناير/ كانون الثاني الماضي". وإستطرد المسؤول الجورجي قائلا إن هذا التعاون يعتبر اليوم مهما جدا بالنسبة لجورجيا.

وفي هذا السياق أعلن سفير جورجيا في الولايات المتحدة باتو كوتيليا "أن جورجيا تستجيب بشكل كامل لجميع متطلبات الناتو، ويبقى من الضروري أن تقترب القدرة الحربية بالبلد من معايير الحلف، حيث ستساعد الولايات المتحدة جورجيا بذلك". وأضاف أن التعاون العسكري مع أمريكا سيعمق.

إلى ذلك صرح روغوزين أنه سوف لن تكون هناك تدريبات مشتركة بين روسيا والناتو في المستقبل القريب، مضيفا "أنه ليس لدينا هذه الجاهزية لأننا نرى أن الناتو لم ينضج بعد لذلك".

روغوزين: عملية الحلف في أفغانستان سوف لن تتكلل بنجاح

وحول أفغانستان يعتقد روغوزين أن عملية الحلف في أفغانستان سوف لن تتكلل بالنجاح، مؤكدا "أنني لست واثق، بطبيعة الحال، في إنتصار الناتو بأفغانستان وعلى الأرجح أن النصر  لن يكون في نهاية المطاف".

وقال روغوزين إن مشكلة أفغانستان تحل فقط من قبل سكان هذا البلد، مشددا على أنه "ليس بإمكان أي جيش أجنبي، أو أي محتل عمل شيء بدلا من الأفغان، لتسوية جميع القضايا في بلادهم".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)