الصحيفة الروسية :القائد الشيشاني السابق سليمان ياماداييف حي يرزق

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/32254/

ذكرت صحيفة "ازفيستيا" الجمعة 24 تموز/يوليو أن سليمان يامادايف القائد السابق لكتيبة "فوستوك" (الشرق) الشيشانية حي يرزق على أساس أن النيابة العامة في امارة دبي أحالت المتهمين أحدهما طاجيكي والأخر ايراني الى محكمة الجنايات بتهمة محاولة الاغتيال و ليس بتهمة الاغتيال.

ذكرت صحيفة "ازفيستيا" الجمعة 24 تموز/يوليو أن  سليمان يامادايف  القائد السابق لكتيبة "فوستوك" (الشرق) الشيشانية حي يرزق على أساس أن النيابة العامة في  امارة دبي  أحالت المتهمين أحدهما طاجيكي والأخر ايراني الى محكمة الجنايات بتهمة محاولة الاغتيال و ليس بتهمة الاغتيال.
وقالت الصحيفة الروسية استنادا الى المعلومات المتوفرة أن النيابة العامة  في دبي على علم  بأن ياماداييف حي وأن أقاربه يصرون على أنه حي يرزق ، ولكن  الجانب الاماراتي ينشر الشائعات عن موته لحماية حياته. 
وكانت السلطات الإماراتية قد اعلنت يوم الأربعاء 22 يوليو/تموز أن النيابة العامة في إمارة دبي قررت إحالة متهمين أحدهما طاجيكي والآخر إيراني الى محكمة الجنايات، لتورطهما في قتل سليمان يامادايف القائد السابق لكتيبة "فوستوك" (الشرق) الشيشانية بإمارة دبي في مارس/آذار من العام الجاري.
ونقلاً عن الموقع الالكتروني لـ "سي ان ان" فقد أعلن المستشار يوسف حسن المطوع، القائم بأعمال النائب العام لإمارة دبي، أن قرار النيابة بإحالة المتهمين للمحاكمة جاء بعد التحقيقات الموسعة التي قامت بها نيابة دبي، والتي كشفت عن التفصيلات الدقيقة لكيفية التخطيط للجريمة وتنفيذها على أرض دبي.
يذكر أن شرطة دبي اكدت نبأ اغتيال يامادايف في 28 مارس/آذار في مرأب للسيارات، تحت المبنى الذي كان يقيم فيه على مدى عدة أشهر، ودفن بعد يومين في مقبرة محلية، في حين يصر أقاربه في نفس الوقت على نجاته، بالرغم من إصابته بجروح إبان محاولة الاغتيال.
كما أن روسيا حتى الآن لم تتلق أي إشعار رسمي أو وثائق من السلطات الإماراتية تؤكد وفاة سليم يامادايف.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)