شعبية أوباما ترفع سمعة الولايات المتحدة في العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/32231/

انعكست شعبية الرئيس الامريكي باراك اوباما بشكل ايجابي على سمعة الولايات المتحدة ، فلأول مرة منذ 8 سنوات، وبعد ان تضررت صورة امريكا بشكل كبير خلال عهد الرئيس السابق جورج بوش، تحول المؤشر الى الجانب الايجابي.

شعبية الرئيس الامريكي باراك اوباما انعكست على سمعة الولايات المتحدة بشكل ايجابي، هذا ما يظهره استطلاع للرأي اجراه مركز امريكي للدراسات في 25 دولة من امريكا اللاتينية وحتى العالم العربي، مرورا بروسيا واوروبا الغربية مستطلعا رأي نحو 27 الف شخص.
اظهر الاستطلاع ارتفاع شعبية الولايات المتحدة بشكل لم يسبق حتى قبل عهد بوش في اوروبا الغربية، فيما لم تتحرك الابرة كثيرا في العالم الاسلامي ما عدا اندونيسيا. ففي مصر والاردن ولبنان، ارتفعت شعبية امريكا بنسبة قليلة، فيما بقيت على حالها تقريبا في كل من تركيا والاراضي الفلسطينية وباكستان. والاخيرة، يرى نحو ثلثي المستطلع ارائهم الولايات المتحدة عدوا وليست شريكا.
وما هو ملفت للنظر هو انخفاض شعبية امريكا في إسرائيل بـ13 نقطة بعد خطاب اوباما في القاهرة، فيما ارتفعت بنسبة  5% بين الفلسطينيين. 
فلقد حظيت سياسة اوباما الخارجية  بقبول المستطلع ارائهم مع توقعات كبيرة للمستقبل، فقد عبروا عن دعمهم لاغلاق معتقل غوانتانامو وانسحاب القوات الامريكية من العراق.. وفي المقابل، عارضت اغلبية المستطلع ارائهم حتى من دول اعضاء في الناتو ارسال قوات اضافية الى افغانستان، باستثناء اسرائيل وأمريكا.
ولأول مرة، تسبق الثقة برئيس امريكي في العالم الاسلامي الثقة بأسامة بن لادن.. وقد تعدت شعبيته شعبية زعماء في بلادهم مثل الرئيس الفرنسي والمستشارة الالمانية.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)