باريس تطالب تل أبيب بوقف الاستيطان واسرائيل ترفض

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/32218/

استدعت الخارجية الفرنسية يوم الخميس 23 يوليم/تموز سفير إسرائيل لدى باريس داني تشيك وطالبته بالوقف الفوري للإستيطان في الضفة الغربية والقدس الشرقية. ولكن الخارجية الاسرائيلية سارعت الى رفض الدعوة الفرنسية داعية باريس الى الضغط على الجانب الفلسطيني لإستئناف مفاوضات السلام بدون شروط مسبقة.

استدعت الخارجية الفرنسية يوم الخميس 23 يوليم/تموز سفير إسرائيل لدى باريس داني تشيك وطالبته بالوقف الفوري للإستيطان في الضفة الغربية والقدس الشرقية.
وابلغت الخارجية السفير داني تشيك ضرورة رفع الحواجز في الضفة الغربية لفتح المجال أمام الفلسطينيين في حرية التنقل وطالبت الخارجية الفرنسية بفتح المعابر المؤدية إلى قطاع غزة، بهدف إعادة إعمار القطاع وتحسين شروط الحياة الطبيعية هناك.

 إسرائيل ترفض الدعوة الفرنسية لوقف الاستيطان

اعلن ممثل الخارجية الاسرائيلية اغال بالمور للصحفيين الفرنسيين رفض اسرائيل الدعوة الفرنسية لوقف سياسة توسيع المستوطنات وتأمين عمل المعابر بشكل منتظم .

وجاء تصريح الخارجية هذا مباشرة بعد أن تم استدعاء السفير الاسرائيلي في فرنسا داني تشيك في النصف الأول من يوم الخميس 23 يوليو/تموز.

واكد بالمور أنه حسب راي القيادة الاسرائية فان حل مسألة المستوطنات يمكن التوصل اليه فقط على اساس المحادثات السلمية التي تحمل صفة شاملة ونهائية.

ودعا ممثل الخارجية الاسرائيلية كذلك الفلسطينيين الى استئناف المفاوضات السلمية التي توقفت نهاية عام 2008 بدون أية شروط مسبقة.

وقال المسؤول الإسرائيلي إنه :" إذا كانت فرنسا تسعى لصنع السلام فمن الأفضل لها اقناع السلطة الوطنية الفلسطينية باستئناف المفاوضات".

وحسب قوله فان اسرائيل قامت باتخاذ اجراءات من شأنها  تحسين حرية تنقل الفلطينيين بشكل كبير  في الضفة الغربية من نهر الأردن.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية