موريتانيا تنتظر نتائج الانتخابات الرئاسية

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/31976/

أدلى المرشحون التسعة للانتخابات الرئاسية في موريتانيا بأصواتهم يوم 18 يوليو/تموز، وقد شهدت العاصمة نواكشوط وباقي الولايات اقبالا كبيرًا على مكاتب التصويت. ويعلق كثير من الموريتانيين الآمال على هذه الإنتخابات لوضع حد نهائي لظاهرة الانقلابات وترسيخ مبادئ الحكم المدني.

أدلى المرشحون التسعة للانتخابات الرئاسية في موريتانيا بأصواتهم يوم 18 يوليو/تموز، وقد شهدت العاصمة نواكشوط وباقي الولايات اقبالا كبيرًا على مكاتب التصويت. ويعلق كثير من الموريتانيين الآمال على هذه الإنتخابات لوضع حد نهائي لظاهرة الانقلابات وترسيخ مبادئ الحكم المدني.
وفي تصريحات للصحفيين بعيد إدلائهم بأصواتهم، أبدى 3 من المرشحين الأوفر حظا تخوفهم من حصول تزوير في نتائج الإنتخابات لصالح المرشح محمد ولد عبد العزيز منفذ الإنقلاب العسكري الأخير، وهؤلاء المرشحون هم زعيم المعارضة أحمد ولد دادّاه و رئيس مجلس النواب مسعود ولد بلخير وقائد انقلاب أغسطس عام 2005 أعلي ولد محمد فال.
وتجري عملية التصويت تحت اجراءات أمنية مشددة حول مراكز الاقتراع بالاضافة إلى انتشار قوات خاصة وعناصر من الجيش في حي لكصر.. وهو أقدم حيٍ في العاصمة نواكشوط ، شهد يوم أمس تبادلا لإطلاق النار بين رجال الشرطة ومسلحين.

وقال موفد قناة "روسيا اليوم" الى نواكشوط أن الانتخابات تشهد إقبالا كبيرا عند المواطنين وان هناك توقعات أن تبلغ نسبة المشاركة حوالي 80%.
وذكر أن عملية الاقتراع تجري بطريقة ديمقراطية، مشيرا الى أن حوالي 360 مراقبا دوليا يشرفون على سير الانتخابات.
وقال الموفد أن نتائج الانتخابات ستعلن يوم الأحد 19 يوليو/تموز، لكنه أشار الى أن المحللين يتوقعون الا يحصل أي من المرشحين على نسبة من الأصوات تفوق 50%، الأمر الذي سيؤدي الى إجراء جولة ثانية من الانتخابات.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك