النفط وتقلبات اسعاره وايراداته

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/31651/

في ظروف الازمة المالية الحالية يشهد النفط تقلبات سعره متأثرا من التغيرات التي تحدث في الاقتصاد العالمي عموما. فيما يتوقع المدير التنفيذي لوكالة الطاقة الدولية نوبو تاناكا "انتعاشا قويا للغاية" في الطلب على النفط في عام 2010.

تراجعت أسعار النفط في 10 يوليو/تموز في اسواق النفط العالمية. فقد انخفض سعر برميل النفط في بورصة لندن بتسعة سنتات ليصل الى 61.01 دولار،  فيما هبط سعر النفط في بورصة نيويورك الى 60.47 دولار.
توقع "انتعاش قوي للغاية" في الطلب على النفط في عام 2010.
من جهته قال المدير التنفيذي لوكالة الطاقة الدولية نوبو تاناكا على هامش قمة مجموعة الثماني ودولِ الاقتصادات الصاعدة في اكويلا يوم 9 يوليو/تموز إن توفر المزيد من المعلومات بشأن صناديق التحوط وتعزيز الشفافية بشأن المتعاملين في أسواق السلع الاجلة ضروري للحد من التقلب في أسعار النفط.
وتوقع تاناكا "انتعاشا قويا للغاية" في الطلب على النفط في عام 2010 مع تزايد النمو الاقتصادي العالمي بعد الانهيار هذا العام، محذرا من أن سوق النفط يمكن أن تكون "شحيحة فعليا" بحلول عام 2014  اذا لم تتم زيادة الاستثمارات في الانتاج والتنقيب.
مديونية شركة النفط الوطنية الفنزويلية بلغت 5 مليارات و600 مليون دولار
هذا وقد بلغت مديونية شركة النفط الفنزويلية "بتروليوس دي فنزويلا" حوالي 5 مليارات و600 مليون دولار. وفي الوقت نفسه أعلن وزير النفط الفنزويلي رافائيل راميرز أن الشركة ستسثمر في مشاريع للطاقة ما يقرب من 14 مليار دولار بالرغم من هبوط أسعار النفط 59% عن شهر  يوليو/تموز الماضي. 
وأضاف راميرز أن الشركة ستبدأ في الإيفاء بالتزاماتها أمام  المقاولين من الأموال التي ستحصل عليها من عملية بيع لسندات قامت بها وبلغت قميتها 3 مليارات دولار.

ارتفاع إيرادات دول منظمة أوبك من بيع النفط والغاز الطبيعي في العام الماضي
هذا وقد نُشرت معلومات عن ايرادات دول منظمة اوبك من بيع النفط والغاز الطبيعي في العام الماضي وتفيد بانها  ارتفعت في العام الماضي إلى تريليون و7 مليارات دولار وذلك مقارنة مع الفترة نفسها من عام 2007 .
وارتفعت إيرادات دول منظمة اوبك في العام الماضي 35%، ويعود ذلك إلى بلوغ أسعار النفط العالمية مستوى قياسيا منتصف العام الماضي.
 واحتلت المملكة العربية السعودية المركز الأول من حيث حجم صادراتها النفطية في العام الماضي بمقدار 283 مليار دولار. وجاءت فنزويلا في المرتبة الثانية في اوبك من حيث حجم احتياطياتها النفطية، حيث وصلت إلى 172 مليار برميل. وجاءت إيران في الترتيب الثالث، فيما واحتل العراق المرتبة الرابعة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم