باريس: لا نتدخل في النقاش اللبناني لتشكيل الحكومة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/31601/

تؤكد باريس على وفاء بشار الاسد بالتزاماته فيما يتعلق بلبنان وتشير الى عدم تدخلها فى نتائج الانتخابات او في النقاش السياسي اللبنانى الداخلى لتشكيل الحكومة.

أكد الرئيس الفرنسي نيقولا ساركوزي للصحفيين على هامش قمة الثماني الكبار ان نظيره السوري بشار الأسد أوفى بالتزاماته فيما يتعلق بلبنان مشدداً على ان فكرته في عدم تجاهل سوريا أثبتت جدواها في استقرار لبنان.
وأعلن ساركوزي انه تعرض لانتقادات كثيرة عندما فتح قناة حوار مع الأسد لافتاً إلى أنه اعتبر دائماً ان حل مشكلة لبنان مع تجاهل سوريا يعني جهلا بتاريخ البلدين.  وأكد الرئيس الفرنسي أن حال لبنان أصبح الآن أفضل من السابق، حيث لم تعد هناك اليوم اعتداءات، كما يوجد الان حكومة ورئيس وجرى تبادل للسفراء بين بيروت ودمشق، الأمر الذي لم يسبق ان حدث في تاريخ البلدين.
هذا ويبدأ وزير الخارجية الفرنسي برنار كوشنير في 9 يوليو/تموز جولة تشمل لبنان وسورية. وفي هذا الاطار قال الناطق باسم الخارجية الفرنسية ايريك شوفاليه في تصريح لقناة روسيا اليوم إن الوزير كوشنير سيبحث مع الرئيسين اللبناني ميشال سليمان والسوري بشار الاسد مرحلة ما بعد الانتخابات اللبنانية والوضع في المنطقة ومواصلة تطبيع العلاقات السورية ـ اللبنانية.
وقال شوفاليه ان الانتخابات جرت بطريقة مرضية  للغاية وان فرنسا لا تتدخل فى نتائج الانتخابات، كما انها لا تتدخل فى النقاش السياسي اللبنانى الداخلى لتشكيل الحكومة. واضاف ان الوزير كوشنير سيستمع لما سيقوله الجميع. اما بالنسبة لما يقال عن مقترحات بخصوص خطة سلام اقليمية فلا  يوجد شي محدد. والمهم لفرنسا الاستماع الى ما ستقوله السلطات اللبنانية والسورية.
وقال الناطق ان باريس تأمل في ان تساند سوريا سعد الحريري رئيس الحكومة المكلف في تشكيل حكومة الوحدة الوطنية.
وسيجري الوزير الفرنسي في اطار زيارته الى بيروت لقاء مع محمد رعد رئيس كتلة حزب الله في المجلس النيابي اللبناني. وحسب معلومات المصادر الدبلوماسية فان الوزير الفرنسي سيطلب من قيادة حزب الله المساعدة في الافراج عن استاذة جامعة اصفهان كلوتيلدا رايس التي تحتجزها السلطات الايرانية بتهمة التجسس.  

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية