الرئيس الروسي يؤكد اهمية خلق الضمانات الراسخة للامن العالمي والاقليمي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/31259/

اعلن الرئيس الروسي دميتري مدفيديف في حفل اقيم يوم 1 يوليو/تموز في الكرملين على شرف خريجي الاكاديميات والجامعات العسكرية اعلن ان الوضع الدولي الراهن يحمل في طياته قدرات كامنة لنشوء النزاعات، بالاضافة الى اخطار اخرى تتطلب ردودا ملائمة.

اعلن الرئيس الروسي دميتري مدفيديف في حفل اقيم يوم 1 يوليو/تموز في الكرملين على شرف خريجي الاكاديميات والجامعات العسكرية اعلن ان الوضع الدولي الراهن يحمل في طياته  قدرات كامنة لنشوء النزاعات، بالاضافة الى اخطار اخرى تتطلب ردودا ملائمة.

وقال مدفيديف " تبقى هناك قدرة كامنة للنزاعات  في عدد من المناطق ، ويكون مستوى الخطر الذي يحمله الارهاب الدولي عاليا ، كما كان عليه الامر في السابق"، مشيرا الى ان  العمليات الارهابية الاخيرة  في شمال القوقاز اثبتت هذا مرة اخرى.

واعرب مدفيديف عن اعتقاده ان " كل هذا يتطلب الردود اللازمة على المستوى ذاته "،مضيفا انه "يجب تغيير المواقف الراهنة  من الامن الدولي وخلق الضمانات الراسخة للامن العالمي والاقليمي". واعاد الرئيس مدفيديف الى الاذهان انه تتعلق بهذا الامر ايضا مقترحات روسيا  حول معاهدة الامن الاوروبي الجديدة وتقليص الاسلحة الاستراتيجية والجهود المشتركة الرامية الى تشكيل  قوات الرد السريع لمنظمة معاهدة الامن الجماعي.
واكد الرئيس الروسي ان مصالح الامن القومي الروسي  تتطلب اليوم انشاء قوات مسلحة حديثة  وفعالة واكسابها صورة جديدة.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)