رومانسية مهنة التمثيل لن تموت..

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/31255/

قدم 4 آلاف طلب هذا العام من أجل الحصول على مقعد للدراسة في كلية التمثيل التابعة للأكاديمية الروسية للفنون المسرحية والتي تعرف عالمياً باسم "غيتيس". لكن الأماكن المخصصة 25 مقعدا فقط وكان على المخرج المعروف ألكسي بورودين أن يقوم بمهمة اختيار هؤلاء الأشخاص من بين مقدمي الطلبات الذين اصطفوا في طابور لا ترى نهايته.

قدم 4 آلاف طلب هذا العام من أجل الحصول على مقعد للدراسة في كلية التمثيل التابعة للأكاديمية الروسية للفنون المسرحية والتي تعرف عالمياً باسم "غيتيس". لكن الأماكن المخصصة 25 مقعدا فقط وكان على المخرج المعروف ألكسي بورودين أن يقوم بمهمة اختيار هؤلاء الأشخاص من بين مقدمي الطلبات الذين اصطفوا في طابور لا ترى نهايته.
ويقوم  ألكسي بورودين بالتدريس في "غيتيس" منذ سنوات عديدة. وقد أشرف هذا المعلم البارز على تربية كوكبة كبيرة من الممثلين الذين أصبحوا فيما بعد مفخرة للمسرح الروسي. ويعمل بعض هؤلاء الفنانين  بنجاح في المسرح الروسي الأكاديمي للشباب والذي يترأسه بورودين .
 ويقول بورودين: "شباب هذا اليوم جدد بمعنى معين، ولكنهم يشبهون الذين يتقدمون في كل سنة بصفة عامة. رومانسية مهنة التمثيل تجذبهم جميعاً، إنها تجذبهم بصدق، ولذلك فهم مخلصون في إظهار قدراتهم".

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية