تجدد الاشتباكات في هندوراس.. وزيلايا يتعهد بالعودة الى البلاد

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/31203/

تجددت المواجهات بين أنصار رئيس هندوراس المخلوع مانويل زيلايا وقوات الشرطة والجيش في محيط القصر الرئاسي، في وقت أكد فيه زيلايا أنه يعتزم العودة إلى البلاد يوم الخميس المقبل.

تجددت المواجهات بين أنصار رئيس هندوراس المخلوع مانويل زيلايا وقوات الشرطة والجيش في محيط القصر الرئاسي، في وقت أكد فيه زيلايا أنه يعتزم العودة إلى البلاد يوم الخميس المقبل. 
وقد أسفرت الاشتباكات المتجددة حتى الآن عن مقتل شخص وإصابة عشرات آخرين.
 وحظي الرئيس المخلوع بدعم أغلب دول العالم إلى جانب دول أمريكا اللاتينية التي قرر قادتها اليساريون سحب سفرائهم من الهندوراس وقطع المبادلالت التجارية معها بشكل مؤقت.
 ويعتزم زيلايا إلقاء خطاب اليوم الثلاثاء أمام الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، وفي مقابل هذه الضغوط شرع روبرتو ميشيليتي المعين رئيسا مؤقتا من قبل برلمان البلاد، في تنصيب أعضاء حكومة جديدة في الهندوراس.
وضمن ردود الفعل الدولية أعربت الخارجية الروسية عن قلقها العميق بشأن الإنقلاب العسكري الذي جرى في جمهورية هندوراس. وأكدت الوزارة أن إبعاد  الرئيس الشرعي عن السلطة يعتبر خرقا واضحا لدستور البلاد وانتهاكا صارخا للأسس الديمقراطية.
وصرح أندريه نيستيرينكو الناطق الرسمي باسم الخارجية الروسية أن موسكو تدين بشدة ما حدث في جمهورية هندوراس وتدعو إلى الإسراع في استعادة القانون والنظام.
 وأكد نيستيرينكو أن حل القضايا السياسية يجب أن يتم في إطار الدستور والقانون وأن أي طريق آخر سيؤدي إلى زيادة زعزعة الوضع، مشيرا إلى أن روسيا ترحب بمساعي المنظمات الإقليمية وجهود دول أمريكا اللاتينية الرامية إلى إيجاد مخرج من الأزمة الحالية في إطار الشرعية الدولية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك