المعهد الإسلامي في أستراخان: خطوة جديدة لنشر المعرفة الدينية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/31090/

افتتح في استراخان معهد إسلامي بعد ازدياد عدد الطلبة الراغبين في التعمق في معرفة الدين الإسلامي. ويتم في هذا المعهد تدريس اللغة العربية والقرآن الكريم والفقه الإسلامي، للنساء والرجال.

افتتح في استراخان معهد إسلامي بعد ازدياد عدد الطلبة الراغبين في التعمق في معرفة الدين الإسلامي. ويتم في هذا المعهد تدريس اللغة العربية والقرآن الكريم والفقه الإسلامي، للنساء والرجال.
 يعود  تاريخ الإسلام في منطقة حوض الفولغا إلى القرن العاشر ميلادي، وكانت امارة خان استراخان  واحدة من الامارات المتعددة  للتتار. ورغم خضوع هذه المنطقة للسيطرة الروسية في القرن السادس عشر، إلا أن الشعب المسلم هناك كان ولا يزال متشبثا بدينه وعقيدته، ومنهم من يتعطش لمعرفة الدين الإسلامي بشكل صحيح.
وحول افتتاح هذا المعهد قال سيف الله محمدوف الاستاذ في المعهد الإسلامي بأستراخان "  اعتنق شعبنا  الإسلام بعد فترة قصيرة من ظهوره، وعلى الرغم من مرور 70 عاما على النظام الشيوعي الذي منعنا من ممارسة ديننا، إلا أننا بقينا متشبثين بالإسلام وتعاليمه. وبالنسبة للغة العربية نحن ندرسها كمرحلة ابتدائية أما الفقه والأحاديث وغيرها فنحن نتعمق في تدريسها، والطلبة ذو قابلية عالية جدا".  
يعتبر تأسيس المعهد الإسلامي في مدينة استراخان، يؤكد  رجال الهيئات الاسلامية  في استراخان بأنها ضرورية، خصوصا بعد انقطاع المسلمين عن ممارسة شعائرهم الدينية لفترة اعتبرت صفحة سوداء في تاريخ الديانات كلها.

المزيد في التقرير المصور
 

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)