دول الـثماني تدعو ايران للتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية وتنفيذ قرارات الامم المتحدة

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/31041/

دعا وزراء خارجية دول مجموعة الـ8 ايران الى حل الوضع المتأزم في البلاد من خلال الحوار الديمقراطي السلمي. كما دعا الوزراء ايران للتعاون مع الوكالة الدولية للطاقة الذرية وتنفيذ قرارات الامم المتحدة حول برنامجها النووي.

دعا وزراء خارجية دول مجموعة  الـ 8  ايران الى حل الوضع المتأزم في البلاد من خلال الحوار السلمي. جاء ذلك في البيان الذي صدر عقب اختتام الاجتماع الذي عقده وزراء خارجية دول الـ8  في ايطاليا يوم 26 يونيو/حزيران . وورد في البيان "نحن نشعر بالقلق حيال ما يدور  في الساحة الايرانية بعد الانتخابات الرئاسية التي جرت في البلاد ،  ونعرب عن أسفنا لاعمال العنف التي حدثت في ايران والتي ادت الى سقوط ضحايا مدنيين .. ونأمل ان تحل الازمة في القريب العاجل عن طريق الحوار الديمقراطي السلمي وتبادل الاراء و احترام الحقوق الأساسية للشعب الإيراني ".

وطالبت مجموعة الثماني الكبار   الحكومة الايرانية ب"ضمان ان تعكس العملية الانتخابية ارادة الشعب الايراني". كما وورد في البيان ان اطراف المجموعة "تحترم سيادة ايران".

وفيما يتعلق بالقضية النووية الايرانية، فقد دعا  وزراء مجموعة الثماني " الى حل دبلوماسي، وبذل المزيد من الجهود من قبل الأطراف المعنية  بالمفاوضات ،وخاصة، من قبل  الصين  وفرنسا وألمانيا وروسيا وبريطانيا والولايات المتحدة لاستئناف المفاوضات ". وفي الوقت نفسه، أعرب الاطراف في البيان عن  قلقهم  " حيال  تطوير ايران لبرنامجها النووي ".  وقالوا " نحن نعترف بحق  ايران في امتلاك برنامج نووي سلمي، ولكن على الجانب الايراني ان يسعى لاقناع المجتمع الدولي في الطابع السلمي الاستثنائي لبرنامجه ".  ودعوا بهذا الصدد  ايران "الى التعاون مع  الوكالة الدولية للطاقة الذرية وتنفيذ القرارات الدولية".

وفي هذا السياق دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف عقب الإجتماع المذكور المجتمع الدولي إلى الصبر فيما يتعلق بتسوية الملف النووي الإيراني، مؤكدا على ضرورة التوصل إلى حل القضية الإيرانية مهما يكن الأمر.
وقال لافروف إنه لا يعتبر أن موقف القيادة الإيرانية سيتغير، لكن، على حد قول الوزير الروسي، يجب أن نكون مستعدون لذلك.

من جانبه حذر رئيسُ الوزراء السويدي فريدريك راينفلد الذي تتولى بلاده رئاسة الإتحاد الأوروبي حذر من فرض عقوبات أوروبية على إيران مبرراً هذا التحذير بأن العقوبات قد تأتي بنتائج عكسية.

ولن تحضر ايران قمة الثماني التي كان من المفروض ان يمثلها  فيها وزير خارجيتها منوشهر متكي والتي كان من المقرر ان تركز اعمالها على استقرار افغانستان، اضافة الى التطورات التي تشهدها  ايران.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك