العاهل السعودي والرئيس الفلسطيني يبحثان في جدة المساعي السلمية في الشرق الاوسط

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/30861/

بحث العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ورئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس في جدة يوم 21 يونيو/حزيران التسوية الفلسطينية والمساعي السلمية في الشرق الاوسط "في ضوء التوجهات الجديدة في السياسة الامريكية" .

بحث العاهل السعودي الملك عبد الله بن عبد العزيز آل سعود ورئيس السلطة الوطنية الفلسطينية محمود عباس في جدة يوم 21 يونيو/حزيران التسوية الفلسطينية والمساعي السلمية في الشرق الاوسط "في ضوء التوجهات الجديدة في السياسة الامريكية" .
وذكرت مصادر دبلوماسية ان الجانبين تبادلا  الآراء حول اللقاءات التي اجرياها مع الرئيس الامريكي باراك اوباما. ورحب العاهل السعودي والزعيم الفلسطيني "بتوجه الادارة الامريكية الجديدة نحو بلوغ التسوية الشاملة في المنطقة الامر الذي يتطابق تماما مع مواقف العرب واستراتيجية السلام لديهم". وبهذا الصدد اكد الجانبان على ضرورة " توحيد جهود البلدان العربية لتحريك خطة السلام العربية التي تقضي باعادة الشرعية الدولية في الشرق الاوسط ووقف الاحتلال الاسرائيلي وتحقيق الآمال القومية للفلسطينيين".
وكان عباس قد وصل الى المقر الصيفي الملكي  قادما من دمشق حيث اجرى يوم السبت 20 يونيو/حزيران مباحثات مع الرئيس السوري بشار الأسد. وعبر الجانبان خلالها عن القلق البالغ ازاء تصريحات وتصرفات القيادة الاسرائيلية التي "تنسف المبادئ الاساسية لعملية السلام".
وفي دمشق اجرى محمود عباس ايضا لقاءات مع زعماء الفصائل الفلسطينية التي تتخذ من العاصمة السورية مقرا لها. وقد بحث مع هؤلاء الزعماء "الخطوات الكفيلة باعادة الوحدة الوطنية و مستقبل منظمة التحرير الفلسطينية وكذلك الاعداد للانتخابات العامة في اراضي الحكم الذاتي  المزمع اجراؤها في 25 يناير/كانون الثاني عام 2010 ". ولم يصدر اي بيان عن لقاء محمود عباس مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس خالد مشعل.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية