الضابط الجورجي الذي طلب اللجوء السياسي في روسيا: سآكاشفيلي يعد العدة ثانية لمهاجمة روسيا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/30809/

قال أليك بجانيا الضابط الجورجي الذي فرّ مؤخراً من بلاده طالبا اللجوء لدى روسيا في لقاء مع قناة "روسيا اليوم" إن الرئيس الجورجي ميخائيل سآكاشفيلي يعمل على مهاجمة روسيا مرة أخرى، مؤكدًا أن جورجيا هي من بادرت بالهجوم على جمهورية أوسيتيا الجنوبية الصيف الماضي.

قال أليك بجانيا الضابط الجورجي الذي فرّ من بلاده طالبا اللجوء لدى روسيا في لقاء مع قناة "روسيا اليوم" إن الرئيس الجورجي ميخائيل سآكاشفيلي يعمل على مهاجمة روسيا مرة أخرى، مؤكدًا أن جورجيا هي من بادرت  بالهجوم على جمهورية أوسيتيا الجنوبية الصيف الماضي.

وقال بجانيا : "في الماضي تم استدعاء أفراد الاحتياط فقط ، ولكن اليوم يتم  في جورجيا تجنيد أفراد جدد وهو مالم يحدث من قبل. وقد قال سآكاشفيلي إن أمريكا ستساعدنا، وعندما رأيت كل ذلك ظننت انه ستبدأ حرب جديدة وسيقدم سآكاشفيلي على مهاجمة الروس مرة أخرى. ولا أنوي أن أحارب ضد الروس . و لا أريد ذلك،  ولذلك عبرت الحدود. أؤكد أن جورجيا هي التي شنت هذه الحرب أولا . وكان ذلك استفزازا من الجانب الجورجي. والمعارضة الجورجية أكدت ذلك".

وقالت مصادر في الهيئة الفيدرالية للهجرة في موسكو إن القرار النهائي بشأن منح اللّجوء السياسي للضابط الجورجي الفار  سيتخذ بحلول أيلول/سبتمبر المقبل.

وكان بجانيا  قد عبر الحدود الجورجية الأوسيتية الجنوبية يوم 23 مايو/أيار، وبعد إحتجازه  من قبل الدورية العسكرية الروسية صرح أنه أقدم على هذه الخطوة عمدا لكي يطلب من الجانب الروسي اللجوء السياسي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)