موسكو تستضيف المسابقة الدولية للباليه

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/30590/

تستمر في موسكو جولات المسابقة الدولية الحادية عشرة التي يشارك فيها الفنانون الشباب من راقصي ومصممي الباليه.

تستمر في موسكو جولات المسابقة الدولية الحادية عشرة التي يشارك فيها الفنانون الشباب من راقصي ومصممي الباليه.
تحظى مسابقة موسكو الدولية للباليه بشهرة عالمية منذ سنوات عديدة، وقد جمعت دورتها الحادية عشرة التي تشهدها العاصمة الروسية في هذه الأيام، حوالي   150راقصا ومصمما من شتى بلدان المعمورة ومنها روسيا وإيطاليا واليابان والصين وفنزويلا والبرازيل وغيرها. تجري مسابقة موسكو مرة واحدة كل أربع سنوات، مما يدفع البعض إلى مقارنتها بأولمبياد الرقص على أطراف الأصابع. ولكن إذا كان الفوز في الألعاب الأولمبية بالنسبة للرياضيين ذروة أو محصلة لمسيرتهم المهنية الطويلة، فبالنسبة لراقصي الباليه يعتبر الفوز وحتى المشاركة في هذه المسابقة نقطة انطلاق لمشوارهم الإبداعي اللاحق.
 تتراوح أعمار المتنافسين في هذه المسابقة الدولية المشهورة  بين الثالثة عشرة والسادسة والعشرين، فمن بينهم أولئك الذين لم يشاركوا من قبل في أية مسابقات دولية وكذلك الحائزون على جوائز شهيرة. وجميعهم يصفون مسابقة موسكو بأنها محطة مميزة وفريدة في حياتهم.
تتعاقب على خشبة مسرح البولشوي لوحات من عروض الباليه الكلاسيكي ومن الرقصات الحديثة. ومهما كان أسلوب الرقص المقدّم، لا يسعى الفنانون الشباب إلى عرض مهاراتهم الفنية فحسب، بل وقدراتهم على التمثيل الدرامي.
وخلال أربعين سنة منذ تأسيس مسابقة موسكو للباليه  اكتشفت هذه الفعالية أسماءً كثيرة، أصبحت مفخرة لفن الباليه العالمي. ومَن يعلم  قد نشاهد الآن بأم عيوننا بزوغ نجوم جديدة في قبّة سماء هذا الفن الراقي.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية