النساء الروسيات الأكثر قدرة على الإندماج بالمجتمعات العربية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/30586/

أسهمت القدرة العالية للنساء الروسيات على تعلم اللغة العربية والاندماج بالمجتمع الفلسطيني، في سهولة اقتناصهن فرص العمل في الأراضي الفلسطينية، محققات بذلك نجاحات كبيره في مجالي السياحة والتجميل.

أسهمت القدرة العالية للنساء الروسيات على تعلم اللغة العربية والاندماج بالمجتمع الفلسطيني، في سهولة  اقتناصهن فرص العمل في الأراضي الفلسطينية، محققات بذلك نجاحات كبيره في مجالي السياحة والتجميل.

وبحكم ارتفاع نسبة الطلاب الفلسطينيين، الذين تلقوا تعليمهم الجامعي في روسيا، ترى نسبة عالية من مجمل النساء الأجنبيات في الضفة الغربية هن من الروسيات، اللواتي وصلن الى الاراضي الفلسطينية مع ازواجهن واستقرين إلي جانب أزواجهن، محققات اكبر معدلِ اندماج في المجتمع المحلي، خلافا للنساء من جنسيات أخرى. ولذلك تراهن رائدات في مجال السياحة والتجميل والادارة.

وبشهادة الفلسطينيين أنفسهم، فإن النساء الروسيات أكثر النساء الأجنبيات قدرة على الاندماج بالمجتمعات العربية وأكثرهن براعة في تعلم اللغة. ويرجعون الأسباب لأصل العلاقة الطيبة بين روسيا والعرب منذ القدم والهجرات المتبادلة بين  الجانبين  والتي نشأت عنها علاقات أسرية تحمل ملامح الثقافتين.

المزيد من تفاصيل الموضوع في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)