مقتل 30 مسلحا والبنتاغون يؤجل إعلان نتيجة الحرب بأفغانستان لـ 18 شهرا

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/30442/

أعلنت الشرطة الافغانية مقتل 30 مسلحا خلال 3 أيام من العمليات العسكرية في ولاية اروزغان جنوب البلاد .من جهته قال روبرت غيتس وزير الدفاع الامريكي قبيل توجهه إلى اوروبا لاجراء محادثات مع حلفاء واشنطن في حلف الناتو، قال إن الأشهر الـ18 المقبلة ستحدد مصير العمليات العسكرية في افغانستان.

أعلنت الشرطة الافغانية عن مقتل 30 مسلحا خلال 3 أيام من العمليات العسكرية في ولاية اروزغان جنوب البلاد .من جهته قال روبرت غيتس وزير الدفاع الامريكي قبيل توجهه إلى اوروبا لاجراء محادثات مع حلفاء واشنطن في حلف الناتو، قال إن الأشهر الـ18 المقبلة ستحدد مصير العمليات العسكرية في افغانستان. 
واكد مايك مولن رئيس الأركان المشتركة كلام غيتس بقوله إن الاشهر القادمة ستعكس حقيقة الوضع على الأرض، مشيرا إلى أنه أكثر تفاؤلا الآن بشأن أفغانستان مما كان عليه الحال في الأشهر الماضية.
من جهته أرجع روبرت غيتس وزير الدفاع الأمريكي  دوامة العنف هناك إلى اتفاق السلام الذي أبرمته حكومة اسلام أباد مع الجماعات المسلحة عام 2006 موضحا أن ذلك جعل حركة طالبان تعبر الحدود، وتتمكن من العودة إلى أفغانستان .
وقال "خلال الـ8 السنوات الماضية ظهرت مشاكل عديدة بالنسبة للوضع القتالي في افغانستان، واعتقد ان الميزانية المخصصة لهذا العام ستكفل بتحسين الكفاءة هناك".
تصريحات الوزير غيتس جاءت قبيل توجهه إلى أوروبا لإجراء محادثات مع حلفاء بلاده في الناتو، خصوصا حول مقترح واشنطن بتغيير هيكلية قيادة الحلف في افغانستان، عبر اقامة كيان جديد يكلف بمراقبة العمليات العسكرية في مختلف المناطق، وذلك لتخفيف العبء على قيادة المهام العملياتية.
أما في افغانستان والتي تشهد تدهورا أمنيا مع استعداد البلاد لإجراء ثاني انتخابات رئاسية هي الاولى منذ سقوط طالبان، فان الوضع الميداني للقوات الامريكية وحلفاءها يتجه لاتخاذ موقف يتم فيه تعزيز الامن في البلاد.
بدوره قال الكولونيل جورج املاند نائب قائد لواء البحرية الامريكية في هلمند " لدينا القدرة على تغيير الديناميكية في هلمند إلى مستوى ما في غضون فترة من الزمن، سنتمكن خلالها من تقييم انجازاتنا الحقيقية ..انها لعبة كبيرة جدا لتبديل أكبر عدد من مشاة البحرية في منطقة من هذا الحجم، وهذا لم يحدث في جزء كبيرمن وسط و جنوب هلمند .وسوف يحقق ذلك دينامية مهمة جدا في إقامة الأمن وهو أمر ضروري".
ويبقى على وقع هذه التحركات  الوضع في افغانستان على حاله. فعدد القتلى من المدنيين يتصاعد وبموازاة ذلك ترتفع معه الاخطاء المرتكبة من قبل القوات الامربكية، وهو أمر أقره البنتاغون واشار الى فتح تحقيقات حول الأخطاء التكتيكية والتقنية، ولاسيما الضربات الجوية التي نفذها الطيران الامريكي غرب البلاد الشهر الماضي وتسببت بمقتل مئات المدنيين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك