انتهاء الإشتباكات بين فتح وحماس بمقتل ضابط من الأمن الوقائي و3 من عناصر حماس

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/30161/

انتهت الاشتباكات في مدينة قلقيلية في الضفة الغربية بين عناصر الاجهزة الامنية التابعة للسلطة الوطنية الفلسطينية وكتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحماس، بمقتل عنصر من فتح و 3 عناصر من حماس ، إضافة إلى جرح عدد آخر.

انتهت الاشتباكات في مدينة قلقيلية في الضفة الغربية بين عناصر الاجهزة الامنية التابعة للسلطة الفلسطينية وكتائب عز الدين القسام، الجناح العسكري لحماس، بمقتل عنصر من فتح و3 عناصر من حماس ، إضافة إلى إصابة عدد آخر بجروح.

وكانت السلطة الفلسطينية قد اتهمت حماس بمحاولة نقل ما جرى في غزة إلى الضفة الغربية، بينما اتهمت حماس السلطة بتنفيذ مخطط أمني بالشراكة مع إسرائيل لتصفية قادتها في الضفة الغربية، مطالبة الفصائل الاخرى بالتدخل لوقف هذا المخطط.

وقد شهدت المدينة  قبل نحو 5 أيام اشتباكات راح ضحيتها 6 قتلى من الأجهزة الأمنية وكتائب القسام.

وقالت مصادر أمنية فلسطينية ان الأجهزة الأمنية حاصرت المكان الذي تحصن فيه عناصر القسام، وبعد فشل كل المحاولات لإجبارهم على الاستسلام، ضخ  كميات من المياه في قبو المنزل الذي تحصنوا فيه، مما أدى إلى مقتلهم غرقا.

وكانت مراسلة "روسيا اليوم" في رام الله قد أفادت أن أربعة اشخاص بينهم رجل أمن فلسطيني قتلوا الخميس 4 يونيو/ حزيران في اشتباكات جديدة في مدينة قلقيلية.
وقال المتحدث باسم قوات الأمن الفلسطينية عدنان الضميري إن تبادلاً لإطلاق النار وقع بعد أن طوقت قوات من الشرطة منزلا في مدينة قلقيلية تحصن بداخله عناصر من حركة حماس.

وبدأت الحادثة بعد أن تعرضت قوة من الأجهزة الأمنية، لإطلاق الرصاص من قبل مجموعة تابعة لحماس بينما كانت تقوم بعملها الاعتيادي في شارع كفار سابا في مدينة قلقيلية.

من جانبها هددت حماس بوقف محادثات المصالحة الوطنية التي ترعاها مصر إذا لم تتوقف السلطة الفلسطينية عن استهداف ناشطيها في الضفة الغربية.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية