موسكو وواشنطن تسرعان نحو تقليص الأسلحة الهجومية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/30031/

انطلقت يوم 1 يونيو/حزيران في جنيف الجولة الثانية من المباحثات الروسية الأمريكية بشأن وضع معاهدة جديدة للحد من الاسلحة الهجومية الاستراتيجية . ويترأس الوفد الروسي للمباحثات مدير إدارة الأمن ونزع السلاح التابعة لوزارة الخارجية أناتولي أنتونوف ، اما الوفد الأمريكي فبرئاسة مساعدة وزيرة الخارجية الأمريكية روز غوتيّمويللير.

انطلقت يوم 1 يونيو/حزيران في جنيف الجولة الثانية من المباحثات الروسية الأمريكية بشأن وضع  معاهدة جديدة للحد من الاسلحة الهجومية الاستراتيجية .

ويترأس الوفد الروسي للمباحثات  مدير إدارة الأمن ونزع السلاح التابعة لوزارة الخارجية  أناتولي أنتونوف ، اما الوفد الأمريكي فبرئاسة  مساعدة وزيرة الخارجية الأمريكية روز غوتيّمويللير.

هذا وكانت الجولة الأولى من المباحثات اختتمت في موسكو يوم 20 مايو/أيار ووصفها الوفد الروسي بالبناءة. ومن المتوقع أن يرفع تقرير بنتائج المباحثات إلى قمة مدفيديف- أوباما المتوقعة في  بداية الشهر المقبل في موسكو.

يذكر أن العمل بالمعاهدة الحالية ينتهى يوم 5 ديسمبر/ كانون أول من هذا العام.

محلل: تقليص الأسلحة النووية لا يرتبط بقضية الدرع الامريكية
من جهته استبعد نائب مدير معهد الولايات المتحدة وكندا بموسكو بافل زولوتاريوف في حديث مع قناة "روسيا اليوم"، استبعد أن تكون قضية الدرع الصاروخية الامريكية في اوروبا الشرقية على أجندة المباحثات بين موسكو وواشنطن حول تقليص الأسلحة الاستراتيجية الهجومية ، وقال بهذا الصدد "إذا انطلقنا من التوجيهات التي أعطاها الرئيسان مدفيديف وأوباما خلال لقائهما الأول في لندن فإن أجندة هذه المشاورات لن تضم قضية الدرع الصاروخية.. هذه المسألة ستؤخذ بعين الاعتبار عند تحديد حجم تقليص الترسانة النووية لكلا البلدين. فإذا أراد الجانبان تقليص عدد الرؤوس النووية إلى مستوى أقل من ألف وثلاثمائة رأس فلا بد من فرض قيود خاصة على الدرع الصاروخية. لكنني لا أظن أن المشاورات الحالية ستصل إلى هذا الحد".

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)