ابخازيا ترفض المشاركة في المشاورات حول تطبيع الوضع في منطقة القوقاز

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/29417/

أعلن وزير الخارجية الأبخازي سيرغي شامبا أن بلاده لن تشارك في المشاورات حول تطبيع الوضع في منطقة القوقاز، والتي تنطلق جولتها الخامسة يوم 18 مايو/أيار في مدينة جنيف السويسرية.

أعلن وزير الخارجية الأبخازي سيرغي شامبا أن بلاده لن تشارك في المشاورات حول تطبيع الوضع في منطقة القوقاز، والتي تنطلق جولتها الخامسة يوم 18 مايو/أيار في مدينة جنيف  السويسرية. وبرر شامبا هذا القرار بعدم إتاحة الفرصة لبلاده للإطلاع على التقرير الأخير للأمين العام للأمم المتحدة حول الوضع في منطقة النزاع الجورجي الأبخازي. كما ابدى الوزير الابخازي شكوكه في مدى موضوعية الوثيقة لدى تقييم الاحداث الجارية في الاقليم.
وكانت هذه المشاورات قد بدأت تحت رعاية الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي ومنظمة الأمن والتعاون في أوروبا، بمشاركة كل من روسيا وجورجيا وأبخازيا وأوسيتيا الجنوبية في أكتوبر/تشرين الثاني عام 2008، وذلك بعد شهر ونصف من العدوان الجورجي على أوسيتيا الجنوبية.
وأبدت مصادر دبلوماسية تخوفها من تعثر الجولة الحالية بسبب توتر الوضع الداخلي في جورجيا، حيث تُصر المعارضة على تنحي الرئيس ميخائيل سآكاشفيلي عن منصبه. 
هذا اعرب ناطق باسم الاتحاد الاوروبي عن امله ان يشارك الوفد الابخازي في المشاورات، لان تقرير الامين العام للامم المتحدة حول الوضع في القوقاز يمكن ان يوزع فور بدء المشاورات.
وبهذا الصدد اعلن مندوب روسيا الدائم لدى الاتحاد الاوروبي  فلاديمير تشجوف، خلال مقابلة تلفزيونية بين موسكو وخاباروفسك وبروكسل، أعلن ان مسائل الامن في جنوب القوقاز ستناقش خلال قمة روسيا - الاتحاد الاوربي التي ستعقد في خاباروسفسك يومي 20-21 من شهر مايو/أيار الجاري.  

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)