عزبة ميليخوفو تحتضن مهرجان تشيخوف في العراء

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/29399/

أزهرت براعم الربيع في قرية ميليخوفو الواقعة جنوب موسكو بافتتاح مهرجانها المسرحي الدولي العاشر. وتجري فعاليات مهرجان "ربيع ميليخوفو" كالعادة في المنزل الريفي الذي عاش فيه كاتب روسيا الكبير أنطون تشيخوف.

أزهرت براعم الربيع في قرية ميليخوفو الواقعة جنوب موسكو بافتتاح مهرجانها المسرحي الدولي العاشر. وتجري فعاليات مهرجان "ربيع ميليخوفو" كالعادة في المنزل الريفي الذي عاش فيه كاتب روسيا الكبير أنطون تشيخوف.
للسنة العاشرة على التوالي يقام في ميليخوفو مهرجان مسرحي تعرض فيه مسرحيات  وقصص صاحب هذه العزبة أنطون تشيخوف. تقدمها مسارح صغيرة وكبيرة روسية وغير روسية. يشترك هذا العام أربعة عشر مسرحا.
وفي أحضان الطبيعة ، أقيم حفل فني  تحت نافذة الغرفة التي كتب فيها أنطون بافلوفتش عددا من أهم أعماله وتم إطلاق فعاليات المهرجان، التي بدأت بعرض فرنسي يقدم مسرحية تشيخوف "العرس" من إخراج فرانك بيرتيه.
كتب تشيخوف مسرحية "العرس" في نهاية عام 1888، لينتقد فيها بأسلوب كوميدي ساخر المجتمع البرجوازي في المدن الصغيرة . وفي الجوهر  يظهر الكاتب جهل التصنع والمتصنعين، ويبين أن الغباء قد يصل إلى درجة يهدد المجتمع بأسره.
وتتضمن المسرحية عشر شخصيات رئيسية ، استطاع أن يؤديها ممثلان فقط ، اعتمدا على طريقة استعراض المظهر الخارجي للشخصية من خلال تمييزها بطريقة إلقاء وقطعة إكسسوار بسيطة، وذلك دون الغوص في عالمها الداخلي ، وهذه طريقة يبرع الفرنسيون في استخدامها. إلا أن ممثل الدور الرئيسي يؤكد أنه يعمل وفق المدرسة الروسية في الأداء.
تستمر فعاليات المهرجان حتى الثاني والعشرين من الشهر الحالي وتقدم خلاله مسرحيات من المدن الروسية والأجنبية التي ارتبط  بها تاريخ الكاتب أنطون تشيخوف.
المزيد من التفاصيل في التقرير المصور.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية