حجر الكهرمان.. زينة الجميلات ومقتنيات الأثرياء

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/29253/

خلال ملايين السنين بقي صمغ الصنوبر في أعماق الأرض لتحوله العوامل الجيولوجية إلى حجر الكهرمان ذي اللون الشمسي..حجر ربما يكون مصدرا للثروة يوما ما ، وتتركز أكبر احتياطاته العالمية في محافظة كالينينغراد في أقصى غرب روسيا، حيث يقع المنجم الوحيد في العالم الذي يستخرج 200 طن من الكهرمان كل عام.

خلال ملايين السنين بقي صمغ الصنوبر في أعماق الأرض لتحوله العوامل الجيولوجية إلى حجر الكهرمان ذي اللون الشمسي..حجر ربما يكون مصدرا للثروة يوما ما، وتتركز أكبر احتياطاته العالمية في محافظة كالينينغراد في أقصى غرب روسيا، حيث يقع المنجم الوحيد في العالم الذي يستخرج 200 طن من الكهرمان كل عام.
وفي المنجم الواقع بالقرب من بلدة يانتارنويه، يجري استخراج الكهرمان من الطين الأزرق  من عمق 50 مترا، ومن هنا يصل الكهرمان إلى كل بلدان العالم. ويتراوح وزن  قطع الكهرمان في هذا المنجم من 600 غرام إلى كيلوغرام ونصف ،  وحتى بضع كيلوغرامات أحياناً.
ويعتبر العلماء أن حجر الكهرمان هو عبارة عن صمغ متحجر مصدره أشجار الصنوبر. فقبل 50 مليون عام وبفعل دفء المناخ ، بدأ صمغ الصنوبر يخترق  قشرة هذه الشجرة ويتسرب إلى أعماق الأرض ليتفاعل مع الاوكسيجين متحولا إلى كهرمان، ومكتسبا مواصفات جديدة.
وتعتبر أحجار الكهرمان التي تحوي بداخلها بقايا نبتات وحشرات، هي الأثمن بين أحجار الكهرمان الأخرى الخالية من مثل هذه المخلوقات الصغيرة .

وفي الطبيعة هناك نحو 250 لوناً للكهرمان. أما اللون الأكثر انتشارا فهو البني الفاتح، والاغلى هو الابيض الممزوج بألوان اخرى. ويتعلق لون الكهرمان بمستوى الأوكسيجين الموجود فيه.
ويستخدم الكهرمان ليس لصناعة المجوهرات فقط، بل في الطب والفنون التشكيلية وفي صناعة الأثاث وتزيينها، وحتى إنه يمكن صناعة غرفة متكاملة من هذه المادة. ومن أكبر الصعاب التي يواجهها الحرفيون لدى انتاجهم هذه التحف الرائعة، هو امتزاج الكهرمان مع الخشب، الأمر الذي لا يزال سرا يحتفظ  به  الاساتذة الصناع المحترفون في هذ المجال.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)