البابا: في صلواتي اذكر باستمرار عائلات الفلسطينيين الثكلى في غزة

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/29207/

قال قداسة البابا بنيديكت السادس عشر انه يعي مدى آلام ومعاناة الفلسطينيين خلال سيل الاضطرابات التي تعاني منها هذه الأرض منذ عدة عقود ، ونوه الى أنه يشاطر العائلات الفلسطينية الثكلى أحزانها بفقدان أبنائها في العمليات الحربية الأخيرة في غزة وانه يذكر هذه العائلات باستمرار في صلواته.

قال قداسة البابا بنيديكت السادس عشر انه يعي مدى آلام ومعاناة الفلسطينيين خلال سيل الاضطرابات التي تعاني منها هذه الأرض منذ عدة عقود ، ونوه الى أنه يشاطر العائلات الفلسطينية الثكلى أحزانها بفقدان أبنائها في العمليات الحربية الأخيرة في غزة وانه يذكر هذه العائلات باستمرار في صلواته.
وأضاف البابا "كلي أمل في أن يقوم المجتمع الدولي بأعمال الأعمار وبناء المدارس وان تستمر هذه العملية وخاصة البيوت التي دمرت في حرب غزة، وأشار إلى أن الاستقرار سيوفر للشباب فرصاً  أفضل في تعلم المهارات  والحصول على اماكن  عمل تضمن حياة كريمة وبناءا سليما للمجتمع" .

البابا يؤكد حق الفلسطينيين في اقامة دولة في وطن أجدادهم
وأكد البابا في كلمته خلال استقبال الرئيس الفلسطيني محمود عباس لقداسته على دعمه لحق الشعب الفلسطيني في وطن فلسطيني ذي سيادة في ارض أجداده، يعيش بأمان وسلام مع جيرانه ضمن حدود معترف بها دوليا.
وقال قداسته إن رحلة حجه إلى الأراضي المقدسة لم تكن لتكتمل بدون زيارة بيت لحم .. مدينة داوود ومكان مولد يسوع المسيح.
وقال انه يبتهل إلى الله لان يحل السلام العادل والدائم في الأراضي الفلسطينية وفي المنطقة بأسرها. ودعا الفلسطينيين الى العمل على بقاء شعلة آمالهم حية لأن السلام بين الشعوب في الشرق الأوسط يمكن أن يتحقق.
و طالب البابا قادة الشعب الفلسطيني أن يجددوا التزامهم بالعمل من أجل تحقيق أهدافهم في السلام والأمن .ودعا الباب المجتمع الدولي أن يستخدم جهوده للوصول إلى حل من خلال الحوار والسلام الدائم، وهو أمر يمكن التوصل إليه .
وعبر عن أمله العميق بأن تزول الهواجس المتعلقة بأمن الأراضي الفلسطينية وإسرائيل، ويمكن أن يتحقق السلام وأن تكون هناك حركة أكبر  وأسهل للمواطنين الفلسطينيين.
من جهة أخرى طالب البابا السكان الفلسطينيين  بأن يقاوموا أي ميل للعنف في بناء الدولة وان يجددوا التزامهم بالسلام . كما ودعم توجهات التسامح تجاه هؤلاء الذين عانوا ويسعون للمصالحة ويعيشون من أجل مستقبل أفضل.

زيارة مخيم عايدة المحاصر بجدار الفصل العنصري
وأعلن الحبر الأعظم أنه سيقوم عصر يوم الأربعاء، بزيارة مخيم عايدة للاجئين ليعرب عن تضامنه مع الشعب الذي عانى الكثير. وفي هذا السياق قالت مراسلة "روسيا اليوم" في بيت لحم أن هذه الزيارة للمخيم تحمل دلالات سياسية خصوصا أن المنطقة محاطة بالكامل بجدار الفصل العنصري. وعلمت المراسلة من مصادر صحفية مطلعة أن بلدية بيت لحم تنوي منح البابا هدية  تذكارية هي عبارة عن قطعة من جدار الفصل العنصري تظهر معاناة السكان المسيحيين في المدينة جراء الممارسات القمعية الاسرائيلية.

كلمة الرئيس الفلسطيني محمود عباس في استقبال البابا ببيت لحم

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية