تركمانيا مستعدة لاعادة النظر في سياستها الطاقية تجاه روسيا واوروبا

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/28993/

يعتقد الخبراء ان تركمانيا مستعدة لاعادة النظر في سياستها الطاقية تجاه روسيا واوروبا. وقد خلصوا الى هذا الاستنتاج استنادا إلى الخطاب الذي القاه الرئيس التركماني قربان قولي بردي محمدوف امام منتدى حول مسائل الطاقة عقد مؤخرا.

يعتقد الخبراء ان تركمانيا مستعدة لاعادة النظر في سياستها الطاقية تجاه روسيا واوروبا. وقد خلصوا الى هذا الاستنتاج  استنادا إلى الخطاب الذي القاه الرئيس التركماني قربان قولي بردي محمدوف امام منتدى حول مسائل الطاقة عقد مؤخرا. وقال الرئيس التركماني" يجب على تركمانيا انشاء منظومة جديدة للعلاقات مع اوروبا تساعد على استقرار الاقتصاد العالمي". واشار بردي محمدوف الى  ضرورة اعداد وثيق متكاملة توحد جميع الحقوق والواجبات لمنتجي موارد الطاقة ومستهلكيها على اساس احكام القانون الدولي.
يذكر ان مشروع "نابوكو"،الذي تم تقديمه لاول مرة عام 2004، يعتبر مشروعا ًرئيسيا على طريق انشاء مثل هذه المنظومة. وقد طرأ عدد من التغيرات على هذا المشروع خلال 5 اعوام والآن يهدف المشروع الى نقل الغاز الطبيعي من آسيا الوسطى الى بلدان الاتحاد الاوروبي دون المرور بروسيا. وسيصبح هذا خط انابيب الغاز منافسا لخط انابيب الغاز "السيل الجنوبي" الذي يربط روسيا بايطاليا دون المرور باوكرانيا وتركيا. وفي الوقت الحالي تشتري شركة"غازبروم" الروسية غاز التصدير التركماني كله.
وحسب قول رئيس اللجنة الاوروبية مانويل باروزو فان"اوروبا ستساعد تركمانيا على تنفيذ مشاريع الطاقة المختلفة" لان بلدان الاتحاد الاوروبي لها مصلحة  في توفر مرافق الطاقة الاكثر تطورا التي، على حد تعبيره، من "شأنها ان تساعد على ربط  تركمانيا بسوق الاتحاد الاوروبي عبر  جنوب القوقاز ". و تعد اوروبا تركمانيا حاليا المصدر  الرئيسي للغاز الطبيعي .  
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم