الانقسام الفلسطيني يحرم الناس من العلاج اللازم في الخارج

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/28834/

يدمر الانقسام الفلسطيني مجددا النسيج الاجتماعي الفلسطيني، فيما يزيد الصراع داخل المؤسسات الصحية بين الحكومة المقالة والسلطة الفلسطينية من معاناة سكان قطاع غزة بعد نشوب أزمة حول ملف علاج الفلسطينيين في الخارج.

يدمر الانقسام الفلسطيني مجددا النسيج الاجتماعي الفلسطيني فيما يزيد الصراع داخل المؤسسات الصحية بين الحكومة المقالة والسلطة الفلسطينية من معاناة سكان قطاع غزة بعد نشوب أزمة حول ملف علاج الفلسطينيين في الخارج. ويجعل الصراع بين السلطة الوطنية الفلسطينية في رام الله والسلطة في قطاع غزة اناسا أبرياء يموتون دون الحصول على العلاج في الموعد اللازم، اذ أن هناك مصابين بحروق خطيرة من الفوسفور الأبيض، او اكتشفت لغيرهم اورام سرطانية، مما يستدعي العلاج بالخارج وبصورة عاجلة.
وتتهم السلطات في رام الله الحكومة المقالة بطرد المئات من الأطباء في مختلف المجالات الصحية، الامر الذي أدى إلى انهيار المؤسسة الصحية  بالاضافة الى الاستيلاء على دائرة العلاج في الخارج.
أما موقف الحكومة المقالة في غزة فيستند إلى اتهام  حكومة رام الله بالتفرقة بين المواطنين في قضية العلاج في الخارج لصالح المقربين منها. وتؤكد السلطات في غزة أنها ابتعدت عامين عن التدخل في هذه الدائرة وقد وصلت الأمور إلى حد
غير مقبول، حسب زعمها، مما استدعى سيطرتها على هذه الدائرة.
ويقول يوسف المدلل مدير عام ديوان وزير الصحة في الحكومة المقالة " إن الخلاف الذي يتسع ويجعل من المرضى وقوده الدائم، خلاف سياسي في الأصل بين مشروعين لم يستطيعا التعايش مع بعضهما البعض، فيما يظل المواطنون يعيشون هاجس انتظار ما يمكن أن يأتي به الحوار في القاهرة، لينهي الانقسام الفلسطيني ويغلق معه الخلاف على دائرة العلاج في الخارج.
المزيد من التفاصيل في تقريرنا المصور.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية