اوباما: انسحاب القوات الأمريكية من العراق يسير وفق خطة تدريجية

أخبار العالم العربي

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/28699/

قال الرئيس الامريكي باراك أوباما يوم الاربعاء 29 أبريل/نيسان انه على الرغم من القلق الناجم عن سلسة التفجيرات الاخيرة في العراق، إلا أن مستوى العنف محدود اذا ما قورن بالعام الماضي، معبرا عن ثقته بالحكومة العراقية. من جهة أخرى قال أوباما انه يجب ضمان عدم تحول باكستان إلى ما أعتبره دولة نووية مسلحة متشددة.

قال الرئيس الامريكي باراك أوباما يوم الاربعاء 29 أبريل/نيسان انه على الرغم من القلق الناجم عن سلسلة التفجيرات الاخيرة في العراق، إلا أن مستوى العنف محدود اذا ما قورن بالعام الماضي، معبرا عن ثقته بالحكومة العراقية وواصفا القيادة العراقية بالصامدة والفعالة.

وأضاف اوباما انه سيتم تنفيذ خطة انسحاب تدريجي للقوات الأمريكية من العراق، بهدف مواصلة السعي لعزل عناصر تنظيم القاعدة في البلاد.
كما أكد الرئيس الأمريكي على ان التنسيق بين القوات الأمريكية والحكومة العراقية يتيح الفرصة للقوات العراقية من ان تتسلم الملف الأمني بشكل نهائي بعد الانتخابات العامة.
وشدد أوباما على ان امام الحكومة العراقية الكثير من العمل الذي يجب عليها انجازه بشأن تقاسم عائدات النفط وتحديد سلطات المحافظات ومسألة الحدود، لكن الاستراتيجية ترمي الى توفير وقت كاف للحكومة العراقية  لانجاز هذا العمل، بحسب قوله.
وبما يتعلق بباكستان قال اوباما ان الأوضاع في باكستان تشهد عنفاً متزايداً  في الأيام الأخيرة، حيث تظهر مؤشرات قوة لدى حركة طالبان، مؤكدا ان الولايات المتحدة ستقدم التعاون والدعم لهذه الدولة، لكن يجب ان تضمن عدم تحول باكستان إلى ما أعتبره دولة نووية مسلحة متشددة.
وأكد  الرئيس الأمريكي أن العسكريين الباكستانيين هم المسؤولين عن الحفاظ على سلامة الرؤوس النوية الباكستانية ، مشيرا إلى انهم يدركون جيدا خطر وقوع السلاح النووي في ايدي المتطرفين.

أوباما: يجب وضع اساس اقتصادي جديد للنمو

قال الرئيس أوباما انه لا يمكننا العودة إلى إقتصاد مبني على كومة من الرمال.

واضاف اوباما قائلا: "  يجب وضع اساس اقتصادي جديد للنمو، مما يعزز اقتصادنا   ويساعد على المنافسة في القرن الواحد والعشرين. وهو ما يجب أن تبدأ الميزانية بالقيام به".

وأكد الرئيس أوباما: "  لدينا الكثير من العمل للقيام به ، وهو ما سيستغرق بعض الوقت والجهد".


تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
الأزمة اليمنية