البحرية الروسية تعتقل 29 قرصانا قبالة السواحل الصومالية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/28646/

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن سفينة مكافحة الغواصات الكبيرة " اميرال بانتيلييف" التابعة لأسطول المحيط الهادئ الروسي والمرابطة في مياه خليج عدن أوقفت قاربا على متنه قراصنة صوماليون. وأعلن اناتولي سيرديوكوف وزير الدفاع الروسي ان روسيا ستقرر قريبا مصير طاقم القارب.

أعلنت وزارة الدفاع الروسية أن سفينة مكافحة الغواصات الكبيرة " اميرال بانتيلييف" التابعة لأسطول المحيط الهادئ الروسي والمرابطة في مياه خليج عدن أوقفت قاربا على متنه قراصنة صوماليون.
وتحدثت الوزارة عن العثور على اسلحة وأجهزة رصد ملاحية اضافة الى كميات من الوقود داخل القارب الذي كان على متنه 29 شخصا. واضافت وزارة الدفاع الروسية انها باشرت التحقيق مع المعتقلين .

ومن جهة اخرى أعلن اناتولي سيرديوكوف وزير الدفاع الروسي يوم 29 ابريل/نيسان  في أعقاب اجتماع وزراء الدفاع للدول الاعضاء في منظمة شنغهاي للتعاون ان روسيا ستقرر قريبا مصير طاقم القارب الي اوقفته السفينة الحربية الروسية في خليج عدن.
وقال الوزير الروسي ان سفينة مقاومة الغواصات الكبيرة " أميرال بانتيلييف" اوقفت مساء يوم 28 ابريل/نيسان قاربا على متنها قراصنة، وذلك على بعد 800 ميل عن الساحل الصومالي".
وبحسب قول اناتولي سيرديوكوف فان" عسكريينا عثروا على اسلحة وذخائر ووسائل مستخدمة لاختطاف السفن". واضاف الوزير قائلا: " يتم الآن تحديد جنسية القراصنة". وبموجب المعطيات الاولية  ثمة قراصنة صوماليون الى جانب صيادين ايرانيين وباكستانيين".

 روسيا مستعدة لتوقيع إتفاقية حول مكافحة القرصنة في منطقة خليج عدن
وفي هذا السياق قال أندريه نيستيرينكو الناطق الرسمي بإسم وزارة الخارجية الروسية للصحفيين في 29 أبريل/ نيسان إن روسيا مستعدة لتوقيع إتفاقية حول مكافحة القرصنة في منطقة خليج عدن مع بلدان هذه المنطقة، مشيرا إلى أنه لا توجد أية إتفاقيات بين روسيا ودول منطقة خليج عدن حول تسليم المشتبه بقيامهم باعمال القرصنة. كما اعلن نيستيرينكو إن مندوبي وزارة الخارجية الروسية ينوون اللقاء مع زملائهم الصوماليين لمعالجة قضية تسليم مجموعة من القراصنة المعتقلين لدى البحرية الروسية قرب السواحل الصومالية.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)