لوحات فنانة روسية تعود الى بداية القرن العشرين تعيد ألقها بعد سنوات من النسيان

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/28469/

قدم غاليري "فيللوم" معرضا فرديا للوحات الفنانة ألكسندرا كونوفالوفا، وذلك في صالة دار الفنان المركزية بموسكو. ويأتي المعرض بعد حوالي 100 عام من نسيان اسم هذه الفنانة في روسيا.

قدم غاليري "فيللوم" معرضا فرديا للوحات الفنانة ألكسندرا كونوفالوفا، وذلك في صالة دار الفنان المركزية بموسكو. ويأتي المعرض بعد حوالي 100 عام من نسيان اسم هذه الفنانة في روسيا.
وكانت كونوفالوفا تستقي موضوعات لوحاتها من الأساطير الروسية والعالمية ، وتمكنت من تجسد روحها في ألوانها المائية. فالقصص الروسية الشعبية وحكايا الجدات ، ومؤلفات أدباء عصرها وشعراء جيلها كلها تنعكس بشكل جلي في أعمال كونوفالوفا.
ويقدم المعرض أكثر من 40 عملا فنيا تعود إلى  السنوات العشر الأولى من القرن الماضي.
وولدت ألكسندرا كونوفالوفا في موسكو عام 1883 وبتأثير من الجو الشاعري انذاك وتطلعاتها في التفرد والإستقلال انتسبت وهي في سن السادسة عشرة لمعهد موسكو للرسم والنحت والعمارة.
وأضطرت كونوفالوفا في الحقبة الستالينية للانتقال الى إقليم تشوكوتكا البعيد ، ولذلك يعكس جزء من لوحاتها تلك الحياة الصعبة في الشمال الأقصى وأساطيره الخلابة.
ولا نعرف شيئا آخر عن حياة وموت ألكساندرا كونوفالوفا ، ولا تبقى لنا الا لوحاتها الفريدة التي تحكي قصة  حياتها الفنية.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية