تكريم حماة التراث الروسي في عيدهم الرسمي الأول

الثقافة والفن

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/28428/

أقيم في دار باشكوف وسط العاصمة الروسية أولُ حفل تكريمي لحماة التراث الثقافي في روسيا، حيث تم توزيع جوائزَ رمزية كعلامة امتنان للذين بذلوا جهودا كبيرة للحفاظ على الذاكرة التاريخية للبلاد من علماءِ آثارٍ و مرممين ومهندسين معماريين تركوا بصماتهم على الخارطة التراثية الثقافية لروسيا.

أقيم في دار باشكوف وسط العاصمة الروسية أولُ حفل تكريمي لحماة التراث الثقافي في روسيا، حيث تم توزيع جوائزَ رمزية كعلامة امتنان للذين بذلوا جهودا كبيرة للحفاظ على الذاكرة التاريخية للبلاد من علماءِ آثارٍ و مرممين ومهندسين معماريين تركوا بصماتهم على الخارطة التراثية الثقافية  لروسيا.
في وسط موسكو وعلى هضبة تطل على الكرملين الروسي حيث  إستقر منزل الإقطاعي و العسكري الروسي بيوتر باشكوف، ترددت اسماء أثرت المخزون الثقافي والحضاري الروسي، وبفضلها نجت المئات من الصروح التاريخية و الموروثات الثقافية الفريدة من الفناء.
هؤلاءالأبطال قادة المسيرة الوطنية لحماية الموروث التاريخي الثقافي،  كرسوا حياتهم لإعادة المقدسات والآثار التاريخية. وهذا هو الحفل الأول  الذي ينالون فيه  الشكر والعرفان على إنجازاتهم العظيمة.
"حماة التراث الثقافي" عرض مرتب ودقيق لشواهد الحضارات، وهكذا يحيى المخزون التراثي الفريد فيتوارثه الخلف عن السلف، ليسطع شعلة متوقدة في سماء ثقافة الشعوب مظهرا عظمة قوته الكامنة، ويؤكد من جديد  أنه إن بقي تراث الشعب حيا بقي الشعب موجودا.
.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
أفلام وثائقية