الماء الشافي..أسطورة سيبيرية حول ينابيع المياه المعدنية العلاجية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/28320/

تتميز جمهورية بورياتيا الروسية الواقعة في سيبيريا بغابات التايغا الكثيفة والمروج الجبلية والسهول المزهرة التي لا حدود لها. كما تكثر في هذه المنطقة ينابع المياه المعدنية بصفاتها العلاجية النادرة.

تتميز جمهورية بورياتيا الروسية الواقعة في سيبيريا بغابات التايغا الكثيفة والمروج الجبلية والسهول المزهرة التي لا حدود لها. كما تكثر في هذه المنطقة ينابع المياه المعدنية بصفاتها العلاجية النادرة.

وتقول أسطورة سيبيرية أن أيلاُ  من الأيائل  أصابه صياد بجروح واستطاع الهرب، لكن تتبع الصياد أثره ووجده يبلل قدمه المصابة بماء النبع. واقام بجوار النبع أياما حتى شفي الجرح ثم انتشر الخبر وعرف النبع بالشافي أو "أرشان" بلغة شعب البوريات.

ويأتي الناس إلى هذا المكان صيفا ليملأوا ما لديهم من قرب وأوان، لكن يفضل عدم خزن الماء أكثر من 10 أيام حفاظا على ميزاته العلاجية.

ويعتبر هذا المكان مقدساً  لدى السكان المحليين ، حيث  يربطون الشرائط الملونة على اغصان الاشجار المحيطة به ويرمون القطع المعدنية النقدية في قاع النبع.

التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)