في ذكرى محاولة الانقلاب ضده.. تشافيز يدعو للقصاص

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/28023/

دعا الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز إلى تقديم المسؤولين عن الانقلاب الذي أطاح به لمدة يومين عام 2002 إلى العدالة. واتهم القنوات التلفزيونية الخاصة بالعمل على إثارة الفوضى وتكرار السيناريو ذاته الذي قاد إلى محاولة الانقلاب الفاشلة قبل 7 سنوات.

دعا الرئيس الفنزويلي هوغو تشافيز إلى تقديم المسؤولين عن الانقلاب الذي أطاح به لمدة يومين عام 2002 إلى العدالة. واتهم القنوات التلفزيونية الخاصة بالعمل على إثارة الفوضى وتكرار السيناريو ذاته الذي قاد إلى محاولة الانقلاب الفاشلة قبل 7 سنوات.

أحيا الرئيس هوغو تشافيز في تجمع جماهيري ضخم مع الآلاف من أنصاره الذكرى السابعة لمحاولة الانقلاب الفاشلة ضده في عام 2002. وتجمع الآلاف خارج القصر الرئاسي في العاصمة كراكاس للاحتفال بذكرى إعادته إلى الحكم من قبل جنرالات الجيش الموالين له بعد يومين من إزاحته والتي تصادف في الثالث عشر من أبريل/نيسان. كلمة تشافيز أمام حشود من مناصريه الذين ارتدوا القمصان الحمر، كانت استعراضا لشعبيته أمام خصومه بالأمس واليوم  وقال فيها:" سوف تنمو المعاني التاريخية لذكرى الثالث عشر من أبريل/نيسان أكثر فأكثر مع تعاقب السنين".  
ودعا الزعيم الاشتراكي  الفنزويلي السلطات المختصة إلى تعقب أولئك الذين خططوا للانقلاب وتقديمهم للعدالة. كما اتهم تشافيز قنوات التلفزيون التابعة للقطاع الخاص بمحاولة إثارة الفوضى مثلما فعلت قبل 7 سنوات.

وسبق للعدالة أن أصدرت أحكاما بالسجن تصل إلى 30 عاما بحق 9 من رجال الشرطة السابقين لتورطهم في قتل متظاهرين خلال احتجاجات شعبية جرت في كراكاس وطالبت بإعادة هوغو تشافيز إلى الحكم.

وسقطت في أحداث 11 أبريل/نيسان عام 2002 ضحايا بلغ عددها 19 شخصا وعزا خصوم الرئيس تشافيز مسؤولية أعمال العنف إلى أنصاره وقوات الحرس الوطني لكنه حمل بدوره قوات الشرطة التي تسيطر عليها المعارضة مسؤولية إراقة الدماء.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك