اليابان ستطلب عقد إجتماع عاجل لمجلس الأمن ان أطلقت كوريا صاروخها

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/27551/

هددت كوريا الشمالية يوم الخميس 2 أبريل/نيسان بشن هجوم على الجيش الياباني اذا ما حاولت اليابان اسقاط القمر الصناعي المخصص للأغراض السلمية، الذي تعتزم كوريا الشمالية إطلاقه خلال الأيام القليلة المقبلة. من جانبها أعربت موسكو عن قلقها إزاء تطورات الأوضاع في هذه المنطقة.

هددت كوريا الشمالية يوم الخميس 2 أبريل/نيسان بشن هجوم على الجيش الياباني وأهداف رئيسية أخرى في البلاد، اذا ما حاولت اليابان اسقاط القمر الصناعي المخصص للأغراض السلمية، الذي تعتزم كوريا الشمالية إطلاقه خلال الأيام القليلة المقبلة.
وأضاف التقرير الذي صدر عن وكالة الأنباء الرسمية في كوريا الشمالية أن الجيش الشعبي الكوري سيوجه ضربات قوية إلى من يعترض اطلاق هذا القمر، ليس فقط  الى الصواريخ الاعتراضية، بل  والى  أهداف رئيسية أخرى.
وكانت اليابان قد قامت بتحريك أنظمة صواريخ دفاعية لإسقاط أي شظايا قد تتساقط  داخل أراضيها جراء إطلاق الصاروخ الكوري الشماليالحامل للقمر الصناعي.
كما توجهت إلى بحر اليابان سفن حربية أمريكية مزودة بتقنيات لإسقاط الصواريخ الباليستية.

وعلى الصعيد نفسه اتهمت كوريا الشمالية الأربعاء 1 أبريل/نيسان الولايات المتحدة وكوريا الجنوبية بالقيام بنحو 200 طلعة جوية تجسسية فوق أراضيها.

من جهة أخرى قال مسؤول بوزارة الدفاع الامريكية يوم الخميس 2 أبريل/نيسان ان استعدادات كوريا الشمالية الخاصة باطلاق صاروخ تشير الى ان بيونغ يانغ ستطلق قمرها الصناعي الى الفضاء في وقت مبكر قد يكون يوم السبت  4 أبريل/نيسان، في الوقت الذي يراقب فيه الجيش الامريكي الموقف.
وفي الامم المتحدة قال سفير اليابان لدى المنظمة الدولية يوكيو تاكاسو ان بلاده ستطلب عقد اجتماع عاجل لمجلس الامن الدولي لمناقشة رد فعل محتمل اذا اطلقت كوريا الشمالية صاروخا بعيد المدى في الايام القادمة.

موسكو تعرب عن قلقها من تطور الأوضاع

من جانبه أعرب المتحدث باسم الخارجية الروسية اندريه نستيرينكو عن قلق موسكو إزاء الوضع في شبه الجزيرة الكورية. وأشار إلى الخطر الذي يشكله اعتراض الصاروخ، ودعا نستيرينكو الى عدم استباق الأحداث حتى لا ينشب صراع في منطقة تمثل سدس الاقتصاد العالمي.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك