النقش على النحاس يحاكي تاريخ العراق وحضاراته

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/27086/

يعد النقش على النحاس أحد فنون التراث العراقي الذي يستحضر تاريخا عريقا يصل مداه إلى ما قبل العهد العباسي.

يعد النقش على النحاس أحد فنون التراث العراقي الذي يستحضر تاريخا عريقا يصل مداه إلى ما قبل العهد العباسي. فللاسواق القديمة في العراق نكهة خاصة يميزها التخصص في نوع البضاعة عن الاسواق الحديثة.  وتعد سوق الصفارين احدى اشهر الاسواق التراثية في بغداد اذ تعود جذورها التاريخية الى قرون بعيدة تصل الى  العهد العباسي . وهي ايضا مركز لعرض الاواني والتحف ومختلف الاعمال النحاسية المصنوعة  يدويا والذي يمتزج فيه عبق الماضي واصالته بنكهة الحاضر وفنه وجماله .
كما وتتعالى في هذه السوق  اصوات المطارق التي تنهال على الاواني المطلوبة ويصبح النحاس طيعا بين اليدين وتأخذ القطع المنقوشة حظها من العناية واللمسات الاخيرة. وتتميز هذه السوق بوجود حرفيين توارثوا المهنة عن الاباء والاجداد وتوارثوا ايضا البراعة في الطرق على النحاس والقدرة على الابتكار والخيال. وابرز ما يميز هذه الصناعة انها تبدأ من النقش الناعم والدقيق وتنتهي بالنقوش الكبيرة. تمثل تحف ومعروضات نحاسية مختلفة  كافة فنون الحضارات القديمة التي مرت على العراق.
 تعد هذه المهنة من المهن القليلة التي لم تزحف لها عجلة التكنالوجيا، فالصفارون في هذه السوق البغدادية يصرون على أن أصابعهم هي سيدة الموقف.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)