روسيا تدعم فكرة اعتماد عملة موحدة في المجموعة الاقتصادية الاوراسية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/26788/

أعرب سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي خلال مؤتمر صحفي عقد يوم 14 مارس/آذار في أعقاب مباحثاته مع زميله الكازاخستاني مراد تاجين عن ثقته بأن الفكرة التي طرحها رئيس كازاخستان نور سلطان نزاربايف حول اعتماد عملة موحدة في الدول الاعضاء في المجموعة الاقتصادية الاوراسية ستلقى الدعم والتطوير.

أعلن سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسية خلال مؤتمر صحفي عقد  يوم 14 مارس/آذار في أعقاب مباحثاته مع زميله الكازاخستاني مراد تاجين في موسكو ان روسيا مهتمة بتطويرالتعاون مع كازاخستان في مجال الفضاء. وأضاف لافروف قائلا: " اننا نبدى اهتمامنا السياسي بهذا الشأن. كما نرى الاهتمام المماثل من جانب زملائنا الكازاخستانيين باجراء الابحاث المشتركة في الفضاء الكوني". وأشار الوزير الروسي الى ان بوسع خبرائنا ان يعالجوا كافة  المسائل التي تظهر على الصعيد العملي . وقال  لافروف مجيبا عن سؤال  حول موقف روسيا من إنجاز مشروع " كاز سات-2": " يتلخص موقف روسيا الاتحادية في ان المسائل التي تخص  التعاون بين الوزارات والهيئات المختصة  يجب ان تحل من قبل المختصين".
وأعرب سيرغي لافروف عن ثقته بأن الفكرة  التي  طرحها رئيس كازاخستان نور سلطان نزاربايف  حول اعتماد عملة موحدة في الدول الاعضاء بالمجموعة الاقتصادية الاوراسية ستلقى الدعم والتطوير. ومضى لافروف قائلا: " اظن ان بحث فكرة رئيس كازاخستان بالتفصيل سيتم في إطار المجموعة الاقتصادية الاوراسية" . وبحسب قول سيرغي لافروف فان الاعتماد على عملة واحدة أمر  يصعب تحقيقه. وأضاف قائلا: " ينبغي الاخذ بالحسبان كافة الامكانات المتوفرة لدى التكتلات الاقتصادية. وتعد المجموعة الاقتصادية الاوراسية احدى تلك التكتلات".
والجدير بالذكر ان المجموعة الاقتصادية الاوراسية تضم كلا من روسيا وبيلوروسيا وكازاخستان وقرغيزيا وطاجيكستان.
من جانب آخر أعلن مراد تاجين وزير الخارجية الكازاخستانية ان التبادل السلعي بين روسيا وكازاخستان قد بلغ عام 2008 قيمة 20 مليار دولار. وقال انه يعتبر هذا الامر جيدا. وأوضح مراد تاجين قائلا: " بالرغم من  الفترة الاقتصادية الصعبة الناشئة على الصعيد العالمي فان التبادل السلعي بين روسيا وكازاخستان قد بلغ في عام 2008 قيمة 20 مليار دولار ، الامر الذي يشير الى التطور الديناميكي للعلاقات الاقتصادية بين البلدين". وأعرب وزير الخارجية الكازاخستاني عن امتنانه للجانب الروسي لتفهمه ودعمه لرئاسة كازاخستان القادمة في منظمة الامن والتعاون الاوروبي العام المقبل.
وأفاد سيرغي لافروف بان المباحثات بين الجانبين تناولت ايضا مواضيع  بحر قزوين.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)