لافروف يشير إلى إمكانية إستخدام امريكا لمحطة الرادار في أذربيجان كبديل لنشر الدرع الصاروخية في أوروبا

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/26710/

أكد سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسية أن بلاده قدمت إقتراحا للولايات المتحدة حول الاستخدام المشترك لمحطة الرادار في بلدة غابالا الأذربيجانية كبديل لنشر منظومة الدرع الصاروخية الأمريكية في أوروبا الشرقية.

أعلن سيرغي لافروف وزير الخارجية الروسي أن روسيا وآذربيجان ستستمران في تطوير علاقاتهما الثنائية، مشيرا إلى وجود بعض المسائل في العلاقات بين البلدين التي تقتضي تسويتها.
جاء تصريح لافروف هذا خلال لقائه مع الرئيس الأذربيجاني إلهام علييف في 12 مارس/ آذار بباكو.
من جانبه أعرب علييف عن ثقته بأن تكون نتائج زيارة لافروف إلى أذربيجان ايجابية، مشددا على ضرورة تطوير العلاقات الثنائية على أساس الصداقة والشراكة الإستراتيجية.
وكان سيرغي لافروف قد أكد في وقت مبكر من اليوم ذاته خلال المباحثات مع نظيره الأذربيجاني إيلمار ماميدياروف أنه لا يمكن تسوية قضية قره باغ إلا بطريق مناقشتها في إطار مجموعة مينسك ضمن منظمة الأمن والتعاون الأوروبي.
وقال الوزير الروسي إن بلاده تأمل بالإستمرار في إستخدام محطة الرادار في بلدة غابالا الأذربيجانية بعد عام 2012 عندما ستنتهي مدة مفعول الإتفاقية الأذربيجانية - الروسية حول إستئجار المحطة المذكورة. وأكد لافروف أن روسيا قدمت  إقتراحا للولايات المتحدة حول الاستخدام المشترك لمحطة الرادار في غابالا كبديل لنشر منظومة الدرع الصاروخية الأمريكية في أوروبا الشرقية.
كما نفى الدبلوماسي الروسي معلومات نشرتها بعض وكالات الأنباء الروسية والأذربيجانية حول تسليم اسلحة من قبل روسيا لأرمينيا في عام 2008، مشيرا إلى أن روسيا تتعاون مع البلدان الكثيرة في المجال العسكري التقني على أساس عدم خرق الإلتزامات الدولية.
تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)