كرزاي يرحب بقرار أوباما بشأن إجراء حوار مع المعتدلين الأفغان

أخبار العالم

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/26571/

رحّب الرئيس الأفغاني حامد كرزاي يوم الأحد 8 مارس/آذار بتصريحات نظيره الأمريكي باراك اوباما بشأن إحتمال بدء حوار مع المعتدلين من عناصر طالبان.

رحّب الرئيس الأفغاني حامد كرزاي يوم الأحد 8 مارس/آذار بتصريحات نظيره الأمريكي باراك اوباما بشأن إحتمال بدء حوار مع المعتدلين من عناصر طالبان.
 وقد فتح أوباما الباب أمام احتمالات المصالحة في أفغانستان في وقت تستعد فيه البلاد لإجراء انتخابات رئاسية، حيث تهددها تحديات أمنية كبيرة.

وحول هذا الموضوع قال الرئيس الأفغاني حامد كرزاي: "...الأنباء الطيبة...هي الدعوة التي وجهها الرئيس الأمريكي أوباما للتعرف على العناصر المعتدلة من طالبان وتشجيعها لأجراء مُصالحة مع الحكومة الأفغانية... وهذا كان موقف الحكومة الأفغانية ونحن نؤيد ذلك... نريد تحقيق السلام و الاستقرار في بلادنا...".

ومن الملاحظ أن التحدي الأمني و تجارة المخدرات، يشكلان  أهمّ التهديدات التي تواجه أفغانستان في هذه المرحلة، حيث أشارت تقارير استخباراتية أمريكية إلى تورط بعض المسؤولين الأفغان في تجارة المخدرات، واختراقهم الأجهزة الأمنية والقضائية لتأمين ذلك. أما التحدي الأمني فيقف كحجر عثرة أمام سير العملية الانتخابية، خاصة في المناطق الجنوبية والجنوبية الشرقية، التي تتحرك فيها مجموعات  ينتمي بعضها لحركة طالبان أو لتنظيم القاعدة، وآخرى موالية لزعيم الحزب الإسلامي قلب الدين حكمتيار.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
فيسبوك