كبار الاقتصاديين الروس يبحثون تداعيات الأزمة المالية وسبل معالجتها في منتدى كراسنويارسك

مال وأعمال

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/26339/

كانت مظاهر الازمة المالية العالمية وانعكاساتها على الاقتصاد الروسي محور منتدى كراسنويارسك الاقتصادي السادس الذي اختتم فعالياته في هذه المدينة التي تعتبر اكبر مركز صناعي روسي في سيبيريا الشرقية.

كانت مظاهر الازمة المالية العالمية وانعكاساتها على الاقتصاد الروسي محور منتدى كراسنويارسك الاقتصادي السادس الذي اختتم فعالياته في هذه المدينة التي تعتبر اكبر مركز صناعي روسي في سيبيريا الشرقية.

وركز المشاركون في المنتدى على برامج دعم الاعمال التجارية الصغيرة والمتوسطة وتخطيط الاستثمار في قطاع الإنشاءات، والتركيز على تمويل المشاريع الاستثمارية الطويلة الأمد ودعم المصارف مع استيعاب فعالية انفاق الموارد المخصصة في ظل تفاقم الأزمة المالية.

 ويعتبر هذا المنتدى منبرا حواريا مفتوحا بين ممثلي السلطة الرسمية الروسية وقطاع الاعمال المهتم بالتعرف من المصادر الأولى على الخطوات العملية التي تنتهجها الدولة لتجاوز الأزمة المالية.

اظهرت الازمة الحالية عدم فعالية سياسة اعتماد الاقتصاد الروسي على سوق الموارد الطبيعية وضرورة التخلي عن هذه السياسة لصالح الابتكارات والموارد الفكرية. وكان التعاون الاعمق بين السلطات ورجال الاعمال في محاولة لتنويع الاقتصاد، فكرة مهيمنة طوال فعاليات منتدى كراسنويارسك الذي عقد تحت شعار "هجوم فكري".
كأنه فعلا كان هجوما فكريا شنه كبار الاقتصاديين والماليين في البلاد ضد تداعيات الازمة، مقترحين مشاريع متعددة الاغراض كتلك التي تتطلب تمويلا استراتيجيا من جهة وتوظيف المواطنين في الصناعات المرتبطة بها. ورغم تعدد الاقتراحات الفعالة الا أن الجميع اتفقوا على ضرورة مواصلة العمل لتخليص الاقتصاد الروسي من الاحتكارات، والتكامل في نظام العمل الدولي.

المزيد من التفاصيل في التقرير المصور

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)
تويتر على روسيا اليوم