مدفيديف يستلم مفتاح مجمع ممثلية الكنيسة الروسية في باري الإيطالية

انسخ الرابطhttps://arabic.rt.com/news/26268/

تسلم الرئيس الروسي دميتري مدفيديف من نظيره الإيطالي جورجيو نابوليتانو المفتاح الرمزي لمجمع ممثلية الكنيسة الارثوذكسية الروسية في مدينة باري الإيطالية. وكان مدفيديف قد وصل اليها يوم 1 مارس /آذار اليها واجرى مباحثات مع الرئيس الايطالي.

تسلم الرئيس الروسي دميتري مدفيديف من نظيره الإيطالي جورجيو نابوليتانو المفتاح الرمزي لمجمع ممثلية الكنيسة الارثوذكسية الروسية في مدينة باري الإيطالية. وكان مدفيديف  قد وصل اليها يوم 1 مارس /آذار اليها واجرى مباحثات مع الرئيس الايطالي.

وفي بداية لقائه مع نظيره الروسي أشار نابوليتانو إلى أهمية هذه المراسم، معربًا عن أسفه لتأجيلها بسبب وفاة البطريرك الروسي ألكسي الثاني في ديسمبر/ كانون الأول الماضي.
من جهته أعرب مدفيديف عن ثقته بأن يكون تسلم مباني المجمع حدثًا هاما في حياة الأرثوذكس الروس.
وقال مدفيديف في كلمته في اثناء المراسم ان تسليم مجمع ممثلية الكنيسة الارثوذكسية الروسية في باري هو حدث تاريخي ويثير المشاعر النيرة للغاية.وقال " اننا نشارك في حدث مشهود ويمكن القول بلا مبالغة انه حدث تاريخي . اذ تعاد الى روسيا مباني الممثلية التي شيدها ابناء وطننا في ايطاليا قبل اقل من مائة عام".وشكر مدفيديف  حكومة ورئيس ايطاليا وابناء مدينة باري وعمدتها  الذين تولوا رعاية هذه الممثلية في الاعوام العصيبة في القرن العشرين . وقال لقد أظهر الايطاليون بصيانتهم لهذا الأثر الفريد للثقافة الروسية والعمارة الروسية مثالا لموقفهم الخاص من شعب روسيا . وذكر مدفيديف ان روسيا وايطاليا ستحتفلان معا في عام 2017 بالذكرى المئوية لتأسيس هذه الممثلية للكنيسة الارثوذكسية الروسية في باري.

وأكد مدفيديف ان الممثلية تحمل اسم القديس نقولاي الذي يحظي بتكريم خاص في روسيا. واقيمت مبانيها في المدينة التي يوجد فيها ضريح هذا القديس مما جعل الممثلية مركزا دينيا هاما بالنسبة الى الارثوذكس الروس في اراضي ايطاليا. وسياتي أليها الحجاج من كافة ارجاء روسيا.

من جانبه قال الرئيس نابوليتانو ان تسليم المفتاح الرمزي للممثلية يعتبر دليلا على الصداقة بين الشعبين والبلدين . كما انه رمز للحوار بين الكنيسة الارثوذكسية الروسية  والكنيسة الكاثوليكية، ورمز لألتزامنا بتعزيز الجهود المشتركة من اجل العمل في  سبيل السلام. ويجب على ايطاليا وروسيا ان تقفا بالجهود المشتركة حائلا دون نشوء مختلف مظاهر التعصب والاصولية العدوانية التي تهدد منجزات الحضارة في العالم.

ويواصل مدفيديف رحلته بزيارة اسبانيا حيث يقوم بزيارة دولة تبدأ في 2 مارس/آذار  سيجري خلالها مباحثات مع العاهل الاسباني الملك خوان كارلوس ورئيس الوزراء  خوسيه لويس ثاباتيرو ويتحدث في البرلمان الاسباني ويشارك في منتدى /حوار المجتمعات المدنية/.

تعليمات استخدام خدمة التعليقات على صفحات موقع قناة "RT Arabic" (اضغط هنا)